تأكيدات عسكرية من عدن بشأن صعدة

تأكيدات عسكرية من عدن بشأن صعدة

  أكدت مصادر عسكرية في عدن لـ»الحياة» أن «قوات الجيش اليمني، بدعم من التحالف العربي، باتت تعطي جبهة تحرير محافظة صعدة أولوية قصوى». وأضافت أن «التقدم في صعدة يعني تسهيل اقتحام الجيش لصنعاء وتحريرها».

من جهة أخرى بث موقع «خبر» التابع لحزب «المؤتمر الشعبي العام» تصريحات نجل شقيق الرئيس اليمني السابق، التي جاءت «رداً على إعلان رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس الزبيدي دعمه لطارق صالح». إذ وصف الأخير الإعلان بـ»الخطاب السياسي المتقدم»، لدعم جهود التحالف من أجل تحرير صنعاء والمحافظات الشمالية من الحوثيين. كما دعا صالح إلى الكف عن «إثارة الصراعات والمخاوف وتوزيع الاتهامات»، التي قال إنها «تخدم الحوثيين».

وتكبد الحوثيون خسائر كبيرة في صفوف قياداتهم الميدانية خلال أقل من أسبوع، إذ قتل حوالي 35 قيادياً على جبهات الساحل الغربي، ونهم، وميدي، وصعده، والجوف، وتعز، والبيضاء، إضافة إلى عشرات القتلى والجرحى من عناصرهم، وفرار مئات. ودفعت جماعتهم بتعزيزات في محاولة لرفد جبهاتها المنهارة غرباً، خصوصاً بعد سيطرة الشرعية على مديرية حيس.