صحة

هكذا ينتشر الموت في جسم الإنسان

الشائع هو أن يظهر الدود في جسم الإنسان الميت بعد الوفاة، لكن باحثين كشفوا، مؤخرا، أن نوعا من الدود يبدأ نشاطه قبل مفارقة الحياة، بشكل تام.

 

وسجل الباحثون مقطع فيديو لنشاط الدود داخل جسم حي، وهو ما قد يساعد على فهم العلاقة بين الموت والتقدم في العمر، وفق ما نقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

 

وأظهر باحثو جامعة لندن، كيف تحصل الوفاة في جسم الإنسان، وتنتقل من خلية إلى أخرى، وتكشف الدراسة للمرة الأولى مرحلة تسمى بـ”التخشب الموتي” من خلال انتشار الدود.

 

ويعد التخشب الموتي أحد علامات الموت، ويشهد حصول تفاعلات كيميائية في جسم الإنسان، ويحصل عادة بعد ساعات من مفارقة الحياة.

 

وشبه الباحثون وفاة جسم الإنسان بالحريق الذي يشب في منزل، فيشرع في التآكل، وتحصل عملية انتشار الموت من خلال مادة الكالسيوم التي يمكن التحكم فيها داخل الجسم.

 

ويجري تعريف الموت في الغالب باعتباره توقفا من القلب عن النبض ومن العقل عن العمل، لكن بحوثا حديثة نبهت إلى استمرار عمل جسم الإنسان لفترة بعد الوفاة.

رابط الفيديو: https://www.youtube.com/watch?v=lLvmzHK3jZY

اظهر المزيد

مقالات وأخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق