اليمن: ماهذا التوحش الذي تشهده بعض المحافظات ؟ (قصة مؤلمة)

اليمن: ماهذا التوحش الذي تشهده بعض المحافظات ؟ (قصة مؤلمة)
نجل قاسم الدولة

اليمن: ماهذا التوحش الذي تشهده بعض المحافظات ؟ (قصة مؤلمة)

السلطة الرابعة - خاص:
تساءل النشاط الحقوقي اليمني عبدالرحمن برمان على حسابه في فيسبوك حول هذه القصمة التي وصفها بالفاجعة والمؤلمة وهذا ما نشرها برمان:
من اين خرجت هذه الكائنات البهيمية ؟
غياب الدولة والنظام والقانون والقضاء القوي يخلق هكذا عاهات
حسبنا الله ونعم الوكيل فاجعة كل يوم بل كل لحظة وجع يقطع قلوبنا على الوطن واليمنيين ....
نداء عاجل
الى كل المنظمات والحقوقيون وكل من في قلبه ذرة من الانسانية .ليضع كل شخص نفسه محل قاسم الدوله .

تم استدراج ابني الطفل زين العابدين ذو ١٤عاما ثم احتجازه في منزلهم مع سبق الترصد له ثم مارسوا عليه ابشع وسائل التعذيب التي تهتز لها الحجر قبل البشر تم تحطيم جمجمته وتكسير جميع العظام في جسده الاطراف والاضلاع واتلاف خصيتيه نهائيا ثم خنقه باليدين وشنقه برباط حتى فارق الحياه انها من ابشع الجرائم النكراء التي حصلت لأول مره في تاريخ مدينه ذمار عصابه اجراميه منظمه عذبت وقتلت الطفل زين العابدين الذي يحمل البراءه الطفل الفصيح الفطن صاحب الخلق القويم انه طفلي الوحيد اغتالته العصابه الاجراميه الدمويه التي لارحمه ولاشفقه فيها مارسو القتل والتعذيب بدم بارد بحق طفلي الوحيدزين العابدين ليضع كل من في قلبه ذره من انسانيه من يحمل في قلبه الرحمه ليضع كل اب وكل ام وكل انسان نفسه مكاني هذا طفلي الوحيد الذي كان يسكن في اعماق فؤادي من يفتقدالجانب الديني لايجب ان يفتقد الجانب الانساني فالحيوانات تتراحم فيما بينهاواغتيال طفلي بهذه الطريقه البشعه يهدد الطفوله والبراءه في محافظه ذمار ومحافظات اليمن خاصه وبقيت اطفال العالم عامه بتواجد هذه العصابات الاجراميه الخطيره دم الطفل زين العابدين في اعناقكم وبصمتكم فإنكم مشاركون في اغتيال الطفوله في اليمن.
والد الطفل زين العابدين قاسم الدوله