اليمن: اشتعال الأوضاع عسكريا في الحديدة

اليمن: اشتعال الأوضاع عسكريا في الحديدة

اليمن: اشتعال الأوضاع عسكريا في الحديدة

السلطة الرابعة:
شنت ميليشيايت الحوثي الموالية لايرن قصفاً واسعاً مساء الجمعة 4 يناير 2019م، على مواقع القوات المشتركة وعدد من القرى، غرب منطقة كيلو16 شرق مدينة الحديدة غربي اليمن.
وقال سكان محليون في قرى "الشرف – الجريب – الزعفران" إن مليشيا الحوثي استهدفت قراهم بعشرات القذائف التي أدت إلى تدمير منزلٍ في منطقة الجريب وأحرقت بقايا زرائب وحظائر الأبقار.

وأضاف الأهالي أن ميليشيا الحوثي، اعتقلت شخصين في وقتٍ مبكر من صباح الجمعة، صادف مرورهما، على متن دراجة نارية، قرب عناصر من أتباعها كانوا يزرعون ألغاما وعبوات ناسفة في مناطق زراعية شرق منطقة الشرف الأعلى.

وبحسب الأهالي فإن أحد المتعاونين مع الميليشيا أخبرهم أن الشقيقين عبدالله وحسن هبل محتجزان من قبل المليشيا في النادي السياحي في الكيلو18 بسبب الاشتباه بأنهما سيبلغان القوات المشتركة بمواقع زراعة الألغام.

في حين قالت مصادر محلية في مدينة الحديدة، إن المليشيا شنت هجوماً واسعاً على مواقع القوات المشتركة شرق وجنوب مدينة الحديدة.

وقال سكان محليون في المدينة، إن المليشيا أطلقت قذائف المدافع وصواريخ الكاتيوشا على مواقع للقوات المشتركة، وأعقب ذلك هجوم جنوب المدينة وشرقها.

وقال عدد من أهالي حي الزهور في منطقة السلخانة في مديرية الحالي شرق المدينة، إن منازلهم تهتز بسبب إطلاق مليشيا قذائف المدافع من مدارس ومنشآت ومنازل أجبرت المليشيا سكانها على النزوح القسري منها.

وذكر شاهد عيان لـ"نيوزيمن"، أن المليشيا أطلقت صاروخا من باحة مدرسة الشهداء وآخر من حوش قريب من مبنى مكتب التربية والتعليم في مديرية الحالي نحو مواقع القوات المشتركة في شرق المدينة.

وأضاف الأهالي أن المليشيا تطلق وابلاً من مدافع رشاشة صوب سيتي ماكس والمجمع الصناعي لشركات إخوان ثابت في الكيلو 4 والكيلو 7، مؤكدين أن المليشيا بدأت هجومها في أعقاب تظاهرة لهم قرب حديقة الشعب أمام مبنى محافظة الحديدة.