نجوم دراما رمضان يغيبون عن المنافسة في ماراثون 2019

نجوم دراما رمضان يغيبون عن المنافسة في ماراثون 2019

نجوم دراما رمضان يغيبون عن المنافسة في ماراثون 2019

السلطة الرابعة:
يبدو أن موسم رمضان هذا العام سيكون مختلفاً عن بقية المواسم الأخرى خلال السنوات القليلة الماضية، اذ لم يشهد هذا الموسم انخفاض عدد المسلسلات المصرية المعروضة فقط، والتي لم يصل عددها الى أكثر من 18 مسلسلاً، نتيجة الأزمة المالية التي يتعرض لها معظم القنوات الفضائية المصرية، وكان نتيجتها عزوف معظم المنتجين عن المشاركة هذا العام بأعمال درامية جديدة، لكن المسألة طاولت أيضاً عدداً كبيراً من النجوم والنجمات الذين اعتاد الجمهور مشاهدة مسلسلاتهم في شهر رمضان على مدار الأعوام الماضية.


وعلى رأس هؤلاء يأتي الفنان الكبير يحيى الفخراني الذي ارتبطت أعماله الدرامية بموسم رمضان، والذي حقق نجاحاً كبيراً في العام الماضي بمسلسله «بالحجم العائلي» وشاركه بطولته ميرفت أمين ويسرا اللوزي وأحمد مجدي وندا موسى وركين سعد وكارولين خليل وشيماء سيف وأحمد كرارة ومحمد مهران، وتأليف محمد رجاء وإخراج هالة خليل. وكان من المفترض أن يدخل السباق هذا العام بعمل درامي جديد من تأليف عبدالرحيم كمال وإخراج شادي الفخراني، ولكن، بعد فترة من التحضيرات قررت الشركة المنتجة تأجيل العمل للعام المقبل بسبب ارتفاع موازنته، وعدم قدرتها على خفض النفقات، ما يصعب إنجازه هذا العام، ليغيب الفخراني عن الشاشة الصغيرة في موسم رمضان المقبل.

وتلحق به أيضاً النجمة يسرا التي لم تغب عن المنافسة خلال السنوات السبع الماضية، كما حققت نجاحاً كبيراً في العام الماضي عبر مسلسلها «لدينا أقوال أخرى». ورغم إعلانها أنها ستشارك في رمضان المقبل بعمل درامي جديد، فإنها انسحبت أخيراً، مؤكدة أنها تنشغل بالتحضير لفيلم سينمائي جديد، سيحرمها من التواجد في ماراثون 2019. لكن بعضهم يفسر تراجعها عن المشاركة بأي أعمال درامية بسبب انسحاب شركة الإنتاج «العدل غروب» عن تقديم أي مسلسلات هذا العام، وهي الشركة التي أنتجت مسلسلات يسرا في السنوات الأخيرة، وحققت معها نجاحاً كبيراً على الصعيد الفني.

في الوقت ذاته، يستمر غياب النجمة ليلى علوي عن دراما رمضان للعام الثالث على التوالي، منذ أن قدمت مسلسل «هي ودافنشي» مع خالد الصاوي، رغم قربها الشديد هذا العام لتقديم مسلسل رمضاني، إذ عرض عليها عدد من المشاريع الدرامية في الفترة الأخيرة، غير أنها اعتذرت عنها كلها لعدم إعجابها بالسيناريوات، لكن بعضهم يؤكد أنها تحمست لأحدها، لكن الاتفاق بينها وبين الجهة المنتجة لم يكتمل بسبب اشتراطها الحصول على أجر ضخم نظير قيامها ببطولة العمل.

وتغيب أيضاً النجمة إلهام شاهين للعام الثاني على التوالي، بعد آخر أعمالها الدرامية وهو مسلسل «ليالي الحلمية» الجزء السادس، وصرحت إلهام لـ»الحياة» بأنها لم تجد السيناريو الجيد الذي يحمسها للمشاركة في دراما رمضان هذا العام، مشيرة إلى أنها لا تحرص على التواجد كل عام بمسلسل جديد، بمقدار حرصها على تقديم عمل فني مميز، يضيف إلى رصيدها الفني الطويل ولا يقلل منه. ومن ضمن الغائبين عن دراما رمضان هذا العام، أيضاً، النجمة غادة عبدالرازق التي حرصت طوال السنوات العشر الماضية على التواجد الدائم في دراما رمضان، منذ أن قدمت مسلسل «الباطنية» مع صلاح السعدني، حتى العام الماضي الذي قدمت فيه مسلسل «أرض جو». وبررت غيابها بأن هناك أحد الكيانات الإعلامية الذي يحاربها ويمنعها من تقديم مسلسل في رمضان، وفق ما ذكرت عبر حسابها الرسمي على «تويتر».

وتغيب أيضاً النجمة نيللي كريم بعدما حافظت على تواجدها سنوياً لمدة تتجاوز السنوات الست على التوالي، منذ تقديمها مسلسل «ذات» وحتى آخر أعمالها «اختفاء»، والذي حاز نجاحاً جماهيرياً ونقدياً. وعكفت نيللي فعلياً على التحضير لمشروع درامي جديد، لكنها قررت تأجيله لرمضان 2020، بعد إعلان شركة «العدل غروب» عدم إنتاج مسلسلات لهذا العام، وهي الشركة التي تعاونت معها نيللي في مشاريعها الدرامية الأخيرة، ولذا فضلت التوجه إلى السينما هذا العام، إذ تعاقدت على بطولة فيلمين دفعة واحدة بينها الجزء الثاني من فيلم «الفيل الأزرق» المأخوذ عن رواية تحمل الاسم ذاته للكاتب أحمد مراد الذي كتب السيناريو والحوار، ومن إخراج مروان حامد وبطولة كريم عبدالعزيز وهند صبري وإياد نصار وخالد الصاوي. كما تعاقدت على تقديم دور البطولة النسائية أمام كريم عبدالعزيز في فيلم آخر هو «الفارس» من تأليف محمد سامي وإخراجه. والفيلم من نوعية الأعمال الضخمة إنتاجياً ومن المقرر تصويره في أكثر من دولة أوروبية ويتطلب استعدادات كثيرة.

وبعد النجاح الكبير الذي حققه النجم عمرو يوسف في رمضان الماضي بمسلسله «طايع»، فضّل الغياب عن الدراما الرمضانية هذا الموسم، ليتفرغ لفيلمه الجديد الذي من المفترض أن يعرض في موسم الصيف المقبل، مؤكداً عودته من جديد في رمضان 2020 بعمل درامي قوي.

وبعدما قررت النجمة هند صبري المشاركة في دراما رمضان 2019، واستقرت على مسلسل «جميلة وابن السلطان» الذي كان من المفترض أن تخرجه كاملة أبو ذكري، من تأليف تامر حبيب، تأجّل المشروع في اللحظات الأخيرة للعام المقبل، نظراً لضيق الوقت، واحتياجه لوقت طويل من التجهيزات والتحضيرات كي يظهر بالشكل المطلوب، لتبتعد هند عن الشاشة الصغيرة للعام الثاني على التوالي. فيما أعلن أن مخرجته كاملة أبو ذكري تعاقدت على إخراج مسلسل الفنانة دينا الشربيني والذي تنتجه شبكة «إم بي سي».

وفي الوقت ذاته، يغيب النجم حسن الرداد عن الدراما الرمضانية، بعدما حرص على التواجد في الأعوام الماضية، وكان آخر أعماله مسلسل «عزمي وأشجان» الذي جمع بينه وبين زوجته إيمي سمير غانم، واكتفى بالتواجد السينمائي.

ويكرر النجم طارق لطفي الغياب عن الموسم الرمضاني، إذ انسحب عن تقديم بطولة مسلسل «أبيض غامق»، ليبتعد مرة أخرى للعام الثالث على التوالي.
ـ الحياة اللندنية