فضيحة مالية اعلن عنها رئيس اللجنة الاقتصادية حول فوارق أسعار الصرف تستدعي التحقيق

فضيحة مالية اعلن عنها رئيس اللجنة الاقتصادية حول فوارق أسعار الصرف تستدعي التحقيق

فضيحة مالية اعلن عنها رئيس اللجنة الاقتصادية حول فوارق أسعار الصرف تستدعي التحقيق

السلطة الرابعة - خاص:
قالت مصادر اقتصادية يمنية ان ما تم إعلانه من قبل رئيس اللجنة الاقتصادية التابع للشرعية حافظ معياد حول فوارق المضاربة بأسعار صرف الريال والبالغة 9 مليارات ريال خلال شهر يعد فضيحة اقتصادية تستدعي التحقيق فيها بأقصى سرعة.

ووفقا لرئيس مركز الاعلام الاقتصادي مصطفى نصر، فان ما أعلنه رئيس اللجنة الاقتصادية عن فوارق مضاربة بسعر الريال تصل الى ٩ مليار ريال خلال شهر يعد فضيحة كبيرة ، تستدعي سرعة التحقيق فيها بعيدا عن الصراع الحاصل بين رئيس اللجنة الاقتصادية حافظ معياد ومحافظ البنك المركزي محمد زمام.
وأشار نصر الى موضوع كهذا لا يحتاج الى إذن من رئيس الوزراء للتحقيق فيها، فالجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة والهيئة مخولان بالتحقيق مباشرة.
في الاثناء اكدت مصادر اقتصادية يمنية ان المبلغ الإجمالي للشراء بلغ خلال الفترة ذاتها 71 مليار و415 مليون ريال يمني في اطار 13 عملية مضاربة تمت امام الريال السعودي فقط بعيدا عن المضاربة امام الدولار واليورو والعملات الأجنبية الأخرى.
فضيحة مالية اعلن عنها رئيس اللجنة الاقتصادية حول فوارق أسعار الصرف تستدعي التحقيق