أبل تزف نبأ سارا لعشاق "آيفون

أبل تزف نبأ سارا لعشاق "آيفون

أبل تزف نبأ سارا لعشاق "آيفون

السلطة الرابعة:
زفت شركة "أبل" الأمريكية، نبأ سارا، لكل عشاق هواتفها "آيفون"، وذلك بإعادة طرحها واحد من طرازاتها السابقة للبيع.
عادت ""أبل" لبيع هاتفها "آيفون إس إي"، ابتداءا من أول أمس السبت، وذلك عبر متجرها الإلكتروني داخل الولايات المتحدة الأمريكية فقط، بعد مرور 4 أشهر من إعلان وقف بيعه.
وتم إطلاق هاتف "آيفون إس إي" للمرة الأولى في عام 2016، مقابل 349 دولار أمريكي، للطرازات ذات السعة التخزينية 23 و128 غيغابايت، ولكن أصبح متاح حاليا في متجر "أبل" بالولايات المتحدة بسعر 249 و299 دولار.
ويحتوي هاتف "آيفون إس إي" على رقاقة ذكية "إيه 9"، ويبلغ حجم شاشته 4 بوصات.

وكانت آبل أقرت في وقت سابق بانخفاض مبيعاتها بشكل غير متوقع في السوق الصينية، مما يرجح حصولها على عائدات أسوأ من المتوقع، وقامت شركة التجزئة الصينية Suning بتخفيض سعر نسخة 128 غيغابايت من هاتف آيفون "إكس آر" من حوالي 1036 دولار إلى 858 دولار، بينما يوفر بائعو الطرف الثالث الأجهزة بأسعار أرخص من خلال عروض المبيعات السريعة.

وكانت شركة Sunion قد أعلنت عن خصم مقداره 100 دولار لنسخ 128 و 256 غيغابايت من هاتف آيفون "إكس آر"، فيما قدمت منصة التجارة الإلكترونية Pinduoduo، والتي تسمح لجهات خارجية ببيع المنتجات، خصومات كبيرة على جميع طرازات آيفون الجديدة، وتتعلق مشاكل آبل في الصين بعاملين رئيسيين هما الخطأ بشأن بتسعير أجهزتها في البلاد، وفشلها في تقديم ميزات تثير المستهلكين.