فتحي بن لزرق يفتح ملف مطار عدن ... المطار اشبه بحظيرة اغنام والفوضى تعم جنباته

فتحي بن لزرق يفتح ملف مطار عدن ... المطار اشبه بحظيرة اغنام والفوضى تعم جنباته

فتحي بن لزرق يفتح ملف مطار عدن ... المطار اشبه بحظيرة اغنام والفوضى تعم جنباته

السلطة الرابعة:
قبل يومين كنت عائدا من العاصمة المصرية القاهرة صوب عدن على متن طيران اليمنية عبر مطار عدن الدولي .
الشهادة لله ان ثمة جهد يبذل من قبل جهاز الامن السياسي الخاص بالمطار وموظفي المطار ذاتهم بالتعاون مع القوة الامنية المكلفة بحماية المطار.
قبل شهور طويلة لم يكن المشهد كذلك ، كان المطار اشبه بحظيرة اغنام والفوضى تعم جنباته.
الى حد كبير وكبير جدا تحسن تعامل القوة الامنية التي تتولى تأمين المطار مع المسافرين وتناسقت وتناغمت جهود الجميع وبدأت عجلة المطار تدور وان كانت ببطئ.
في طريق العودة اخذ بيدي العميد احمد الدوبحي وهو مدير جهاز الامن السياسي بالمطار وحكى لي عن كم المصاعب التي تواجههم في المطار لكنه قال ان حالة التفاهم بين كل الاطراف العاملة في المطار مؤخرا دفعت به الى الامام وقللت الى حد كبير حالة الهوشلية فيه.
الجنود الذين يتولون حماية المطار تحسن ادائهم بشكل كبير .

تواجه الاجهزة الامنية في المطار كم هائل من المشاكل بينها مشاكل يصنعها وبتسبب بها المسافرون انفسهم .
هذا الصباح كان احد المسافرين على وشك تهريب كميات من القات بداخل موفى ..
تخيلوا بالله ان هذه الكمية من القات ضبطت بمطار القاهرة أو عمان ما الذي كان سيحدث؟
قبلها باسبوعين نجحت الاجهزة الامنية هناك في احباط محاولة المرور بمسدس مع امرأة .. تخيلوا وقبلها رجل ..
لا ادري هؤلاء الذين يقومون بمثل هذه الاعمال ما الذي يريدون بالضبط ؟ الا يكفي مانحن فيه من مصاعب سفر ؟
ساعدوا مطار عدن والقائمين عليه ولا تضيقوها على اليمنيين اكثر مما هي ضائقة عليهم بالمحاولات البائسة هذه للتهريب.
كونوا عونا للقائمين على المطار ابتدأ من جندي النقطة الامنية وصولا الى مضيف الطائرة فهذا مطارنا وهذه بلادنا ..
الصدق انا ارى هذا اللي حاول تهريب قات بموفى انا ارى يربطوه ويجييوا له موفى ويلزموه يعمل شموط سكوع مسيبلي واحد دبل رشوش للمسافرين ٣اشهر، على الاقل بعدين يفكوا له.
فتحي بن لزرق
2 فبراير 2019