إيرباص توقف انتاج أكبر طائرة ركاب في العالم

إيرباص توقف انتاج أكبر طائرة ركاب في العالم

إيرباص توقف انتاج أكبر طائرة ركاب في العالم

السلطة الرابعة:
أعلنت شركة إيرباص الأوروبية الخميس عن خطط لوقف إنتاج أكبر طائرة ركاب في العالم إيرباص أيه 380، وذلك بعد أن قلصت "طيران الإمارات" طلبيتها الإجمالية لهذه الطائرة من 162 إلى 123 طائرة.

وقالت الشركة في بيان لها اليوم، إنه "ونتيجة لهذا القرار ولعدم وجود العديد من الطلبيات المتراكمة مع شركات الطيران الأخرى، فإن عمليات تسليم طائرة الـA380 ستنتهي في 2021"، وذلك بعد سنوات من ضعف في المبيعات.

وبعد تعديل طلبية طائرة أيه 380ـ قررت "طيران الإمارات" الاستثمار في الجيل الجديد العريضة الهيكل والتي تتسم بالمرونة التشغيلية من خلال طلبية جديدة لـ 40 طائرة A330-900 و30 طائرة A350-900. بقيمة تصل إلى 21.4 مليار دولار أميركي (حوالي 72 مليار درهم إماراتي).

وصُممت أكبر طائرة في العالم بطابقين ومقصورات فسيحة ومقاعد تسع 544 شخصا في التصميم الأساسي لكن مبيعات أكبر طائرة بالقطاع والمزودة بأربعة محركات انخفضت بسبب تحسينات على بدائل أخف وزنا ذات محركين، مثل بوينج 787 و777 والطائرة ايه350 التي تنتجها إيرباص نفسها.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة ايرباص توم أندرز: "نتيجة لهذا القرار فإنه لا يوجد أسس لإستدامة برنامج الـA380 لعدم وجود العديد من الطلبيات المتراكمة بالرغم من الجهود الجماعية التي بذلتها فرق مبيعاتنا مع شركات الطيران الأخرى في السنوات الأخيرة".

وأضاف أندرز: "واستناداً على هذه المعطيات، ستتم آخر عمليات تسليم طائرات A380 في عام 2021"

وذكر "لم تكن طائرة A380 إنجاز هندسي وصناعي إستثنائي فحسب فالمسافرون من جميع أنحاء العالم يحبون الطيران على متن هذه الطائرة الرائعة، إن هذا القرار مؤلم جداً بالنسبة لنا ولمحبي طائرة الـ A380 في جميع أنحاء العالم. مع العلم أن الطائرة ستبقى تحلق في الأجواء للعديد من السنوات القادمة، وستواصل إيرباص تقديم الدعم الكامل لمشغلي طائرات A380."".

وستنتج إيرباص 17 طائرة إضافية بما في ذلك 14 لطيران الإمارات أكبر مشغل لهذه الطائرة وثلاث طائرات لشركة ايه.ان.ايه للطيران اليابانية.

وذكرت الشركة إنها ستبدأ بإجراء الاجتماعات مع شركائها في الأسابيع القليلة القادمة بخصوص 3000 إلى 3500 وظيفة قد تتأثر خلال السنوات الثلاث القادمة. مع العلم أن الخطة المستمرة لزيادة إنتاج طائرة A320 والطلبية الجديدة من طيران الإمارات ستوفر عدداً كبيراً من فرص التنقل الداخلي ضمن منظومة شركة إيرباص.

وقالت "طيران الإمارات" إن هذه الطائرة ستحافظ على مكانتها كأحد أعمدة أسطولنا دخولاً إلى ثلاثينيات هذا القرن، مشيرة إلى أنها ستواصل الاستثمار في منتجاتها وخدماتها الجوية لكي نؤكد لعملائنا أن تجربة طائرة الإمارات A380 ستكون متميزة دائماً وعلى أعلى المستويات.

وكانت طيران الإمارات قد أعلنت في يناير 2018، عن صفقة بقيمة 16 مليار دولار (58.7 مليار درهم) لشراء 36 طائرة إضافية إيرباص A380، ستبدأ في تسلّمها اعتباراً من 2020.

واحتفلت "طيران الإمارات" في عام 2018 بمرور عشر سنوات على دخول طائرة الإيرباص A380 في أغسطس.