جو بايدن يهاجم دونالد ترامب بسبب ذكر اسم جورج فلويد

جو بايدن يهاجم دونالد ترامب بسبب ذكر اسم جورج فلويد
جو بايدن يهاجم دونالد ترامب بسبب ذكر اسم جورج فلويد

قال الرئيس ترامب إنه يجب المساواة بين الجميع خلال تطبيق القانون

تعرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لانتقاد شديد اللهجة من جانب منافسه المحتمل في الانتخابات الرئاسية المقبلة، جو بايدن، بسبب ذكره اسم جورج فلويد خلال حديثه عن معدلات التوظيف في الولايات المتحدة.

وجاء كلام بايدن بعد قول ترامب لدى الاحتفاء بزيادة نسبة التوظيف، إن جورج فلويد، الذي مات أثناء توقيفه على يد رجل من الشرطة، "ينظر الآن ويقول إنه يوم عظيم".

واعتبر بايدن، الذي شغل منصب نائب الرئيس في إدارة باراك أوباما، أن ما قاله ترامب "جدير بالازدراء".

وتوفيّ فلويد بعد أن ضغط أحد أفراد الشرطة على رقبته ما يقارب من تسع دقائق. واندلعت على إثر موته موجة احتجاجات عمّت الولايات المتحدة والعالم رفضاً للعنصرية.

ماذا قال ترامب؟

لدى إلقاء كلمة في البيت الأبيض، قال ترامب: "العدالة المتساوية تحت سقف القانون تعني أنّ يحظى كل أمريكي بمعاملة متساوية في كل مرة يواجه فيها سلطات تطبيق القانون بغض النظر عن العرق أو اللون أو الجنس أو العقيدة".

وأضاف: "رأينا ما حدث الأسبوع الماضي، ولا يمكننا أن نسمح بذلك".

وقال: "آمل أن جورج فلويد ينظر إلينا، ويقول إنه أمر عظيم ما يحصل في بلادنا. يوم عظيم له. يوم عظيم للجميع".

وتابع ترامب: "هذا عظيم، يوم عظيم في مجال المساواة".

وبينما قال معارضو ترامب إن الرئيس أشار بوضوح إلى أن فلويد سيحتفل بأرقام الوظائف الجديدة، ردّ أنصاره بأن كلامه جاء في سياق مطالبته بمعاملة متساوية لجميع الأمريكيين من قبل الشرطة.

ماذا قال بايدن؟

ردّ المرشح الديمقراطي خلال خطاب حملة انتخابية قائلاً: "كلمات جورج فلويد، لا أستطيع التنفس، في جميع أنحاء هذه الأمة وبعض أنحاء العالم".


وأضاف :"أعتقد بصدق أن محاولة الرئيس وضع كلمات أخرى على لسان جورج فلويد جديرة بالازدراء".

واعتبر بايدن أن ترامب يظهر "الأسوأ" لدى بعض الأمريكيين.

وقال إن الرئيس قال كلامه في اليوم الذي ترتفع فيه نسبة البطالة في أوساط الأفارقة الأمريكيين والمواطنين من أصول لاتينية.

لكنّ بايدن كان مخطئا بشأن الأمريكيين ذوي الأصول اللاتينية.

ماذا تظهر أرقام التوظيف في الولايات المتحدة؟

أظهر تقرير الوظائف الأمريكية الشهري الأخير الصادر يوم الجمعة، إضافة الشركات 2.5 مليون وظيفة، وهو ما يأتي عكس توقعات بتراجع معدلات التوظيف بشكل أكبر.

وارتفعت نسبة البطالة في أوساط الأمريكيين من أصول أفريقية من 16.4 إلى 16.8 في المئة.

لكن على عكس ما ذكره بايدن، انخفضت نسبة البطالة في أوساط الأمريكيين من أصول لاتينية من 18.5 إلى 17.2 في المئة. كما انخفضت بين ذوي البشرة البيضاء من 13.8 إلى 12.4 في المئة.

مشاركة الخبر: جو بايدن يهاجم دونالد ترامب بسبب ذكر اسم جورج فلويد على وسائل التواصل