توفي نجله في سجون المليشيات .. وفاة والد الصحفي عبدالله قابل متأثراً بالتعذيب بعد خروجه من سجون الحوثيين

توفي نجله في سجون المليشيات .. وفاة والد الصحفي عبدالله قابل متأثراً بالتعذيب بعد خروجه من سجون الحوثيين
توفي نجله في سجون المليشيات .. وفاة والد الصحفي عبدالله قابل متأثراً بالتعذيب بعد خروجه من سجون الحوثيين

توفي المواطن "محمد العزي قابل"، بعد أيام قليلة من إطلاق سراحة من سجون مليشيا الحوثي الانقلابية، متأثراً بالتعذيب الذي تعرض له في السجن.‏وأكدت مصادر محلية، اليوم الأحد، وفاة والد الصحفي الراحل عبدالله قابل، "محمد العزي قابل"، في محافظة ذمار، بعد تدهور حالته الصحية إثر اختطافه لأيام من قبل الحوثيين.وكان نجله الصحفي "عبدالله قابل" قد اختطفه الحوثيون عام 2015م، ووضعوه كدرع بشري في أحد المواقع العسكرية حيث قتل هو وآخرين في قصف جوي.وأكدت المصادر أن المليشيات الحوثية لازالت تحتجز أربعة من أبنائه، في سجونها السرية، رافضة الكشف عن مصيرهم، أو مكان احتجازهم.

مشاركة الخبر: توفي نجله في سجون المليشيات .. وفاة والد الصحفي عبدالله قابل متأثراً بالتعذيب بعد خروجه من سجون الحوثيين على وسائل التواصل