رئيس وزراء سابق يدفع 21 ألف يورو لقتلة زوجته

رئيس وزراء سابق يدفع 21 ألف يورو لقتلة زوجته
رئيس وزراء سابق يدفع 21 ألف يورو لقتلة زوجته

واجهت الشرطة رئيس وزراء ليسوتو السابق توماس تابان بوثيقة تحتوي على أدلة بدفعه 400000 مالوتي (21000 يورو) لقتلة زوجته الأولى في العام 2017. 

يذكر أن توماس تابان (80 عاما) استمر في السلطة لمدة ثلاث سنوات، وذلك قبل الاستقالة الشهر الماضي من منصبه بعد عدة أشهر من أزمة سياسية ناجمة عن تورطه في قتل ليبليلو تابان، قبل توليه السلطة بقليل.

ولم توجه اتهامات رسمية إلى رئيس الحكومة السابق، لكنه لا يزال تحت تهديد القضاء.

وكانت زوجته الثانية ميسية تابان (43 عاما) قد وجهت لها تهمة القتل في فبراير الماضي ووضعت في الحبس الاحتياطي الأسبوع الماضي.

واتهم نائب رئيس شرطة المملكة، باسيكا موكيتا، في وثيقة نشرتها العدالة الثلاثاء، توماس تابان وزوجته بالدفع لأتباع للتخلص من الضحية.

وكتب موكيتا: "أراد (الزوجان) قتل الضحية حتى تصبح (ميسية تابان) السيدة الأولى"، مضيفًا أن "تاباني نفسه حدد مكان إقامة الضحية" لقتلها.

تزوج رئيس الوزراء السابق من زوجته الثانية بعد شهرين من وفاة الأولى.

وبحسب رئيس الشرطة، فقد وعد الزوجان القتلة بمبلغ يعادل حوالي 160.000 يورو، يتم دفعها على عدة دفعات شهرية.

ونصت الوثيقة: "على أن الدفع يكون نقدا (...) ومن خلال منحهم وظائف برواتب مجزية إذا تمكنوا من قتل الضحية بعد تعيين المدعى عليه رئيساً للوزراء".

ونفى توماس تابان في مقابلة مع وكالة فرانس برس في مايو الماضي، مسؤوليته عن قتل زوجته الأولى، وطرد زوجته الحالية، بحسب (africanews). 

الخبر التالي : تويتر لن يدعك تعيد التغريد قبل أن تجيب على هذا السؤال!

شارك الخبر class="ph">مشاركة الخبر: رئيس وزراء سابق يدفع 21 ألف يورو لقتلة زوجته على وسائل التواصل