التحالف يعمق الأزمة الإنسانية وينقل مصابين بكورونا إلى اليمن

التحالف يعمق الأزمة الإنسانية وينقل مصابين بكورونا إلى اليمن
التحالف يعمق الأزمة الإنسانية وينقل مصابين بكورونا إلى اليمن

تقرير خاص /

أثار خبر توقيف طيران اليمنية رحلتها والتي كان مقررا أن تنقل عددا من العالقين اليمنيين في مطار القاهرة غداً الاحد الى مطار سيئون، بعد أن أثبتت الفحوصات الطبية في المطار إصابة عدد منهم بفيروس كورونا، سخطاً واسعاً في المحافظات اليمنية عموماً، والمحافظات الجنوبية خصوصاً .

حيث اتهم ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي التحالف وأدواته بتعميق الأزمة الإنسانية في اليمن عبر نقلها عالقين مصابين بكورونا، مما سيزيد من نشر الوباء في المناطق التي سيصلون اليها .

 

ويرى مراقبون أن مضي حكومة هادي في إجراءاتها ونقل العالقين اليمنيين الى اليمن، رغم معرفتها بإصابة عدد منهم، يثبت دور التحالف وأدواته في نشر الوباء في اليمن خلال الفترة الماضية .

 

ووفق المراقبين فإن ما كشفه مطار القاهرة اليوم يطرح التساؤل عن عدد العالقين المصابين الذين تم نقلهم الى اليمن خلال الفترة الماضية ومساهمتهم في نشر الوباء في المناطق التي يعودون اليها، خصوصاً في ظل عدم خضوعهم للحجر الصحي .

 

وبحسب المراقبين فإن إصرار حكومة هادي على إعادة العالقين دون إخضاعهم للحجر الصحي يؤكد أن هناك خطة ممنهجة للتحالف يسعى من خلالها لإغراق اليمن بالوباء في إطار حربه الشاملة.

 

يشار إلى أن مطار سيئون كان قد استقبل على مدى الثلاثة الايام الماضية ثلاث رحلات قادمة من القاهرة، وتم نقل العالقين الواصلين الى محافظاتهم بحافلات مخصصة دون خضوعهم لإجراءات الحجر الصحي.

 

يذكر أن لجنة مكافحة الأوبئة في صنعاء كانت قد حذرت من الإجراءات التي تقوم بها حكومة هادي في نقل العالقين اليمنيين وإعادتهم الى اليمن، دون أخذ الإجراءات الاحترازية وفقاً للمعايير الدولية ومعايير منظمة الصحة العالمية، ودعت الواصلين الى تحمل مسئوليتهم والالتزام بالقواعد الصحية والحجر في المنافذ حرصاً على سلامتهم وسلامة ذويهم .

 

وحملت التحالف وعملاءه في الداخل المسئولية الكاملة لمحاولاتهم الدائمة والمتكررة لنقل وتفشي وباء كورونا في اليمن .

مشاركة الخبر: التحالف يعمق الأزمة الإنسانية وينقل مصابين بكورونا إلى اليمن على وسائل التواصل