الملكة اليزابيث وكبار العائلة المالكة يراقبون كيت ووليام عن كثب..اعرف السبب

الملكة اليزابيث وكبار العائلة المالكة يراقبون كيت ووليام عن كثب..اعرف السبب
الملكة اليزابيث وكبار العائلة المالكة يراقبون كيت ووليام عن كثب..اعرف السبب

زعم توم كوين، المختص بالشأن الملكى أن الملكة اليزابيث تراقب كيت ميدلتون والأمير وليام، دوقة ودوق كامبريدج عن كثب، كما يراقبهم كبار العائلة المالكة بما في ذلك الملكة والأمير فيليب.

وقال الخبير الملكى  إن الملكة اليزابيث، 94 عاما، والأمير فيليب، الذي احتفل للتو بعيد ميلاده التاسع والتسعين، كانوا يراقبون الثنائي، وهو الثانى فى خط العرش الأمير ويليام، 37 عامًا، والملكة المنتظرة كيت ميدلتون، 38 عامًا وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية.


كيت ووليام

 

و شرح توم أن العائلة الملكية كانت قلقة، وحريصة على أن  دوق ودوقة كامبردج لن "يكرروا الأخطاء التي يرتكبها أفراد العائلة الشابة الأخرى"، وقال توم إنهم "لا يريدون أن يحدث ذلك مرة أخرى".

و سلط الفيلم الوثائقي أيضًا الضوء على قصة الحب التي توحد كيت والأمير ويليام، اللذان التقيا أثناء الدراسة في سانت أندروز في عام 2001 وتزوجا في عام 2011 ، وكشفت أن الأمير " تعثر"  على عجل في مقابلته كيت في الجامعة.

وفى سياق آخر استأجرت كيت ميدلتون الدبلوماسية البريطانية السابقة هانا كوكبيرن لوجي كسكرتيرة خاصة جديدة لمساعدتها فى تنظيم برامجها وجدولها الملكى.

واستعانت دوقة كامبريدج، 38 سنة، بهانا كوكبيرن، أخيرا كبديل لكاثرين كوين المولودة في لانكشاير، والتى تخرجت من جامعة أكسفورد، والتي تركت المنصب بعد عامين فقط في نوفمبر الماضى، وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية.

class="d-none">مشاركة الخبر: الملكة اليزابيث وكبار العائلة المالكة يراقبون كيت ووليام عن كثب..اعرف السبب على وسائل التواصل