غوتريش يبرئ السعودية من قتل أطفال اليمن

غوتريش يبرئ السعودية من قتل أطفال اليمن
غوتريش يبرئ السعودية من قتل أطفال اليمن

أزاحت الأمم المتحدة اسم التحالف السعودي الإماراتي من القائمة السوداء لمرتكبي الانتهاكات ضد الأطفال، رغم استمراره في الجرائم بحق أطفال اليمن والتي أضيف بسببها إلى القائمة، وبالتزامن مع جريمة جديدة ارتكبها التحالف نهار الاثنين بشن غارتين على سيارة مواطنين في صعدة أدت إلى مقتل 13 مواطنا بينهم 4 أطفال.

خاص-الخبر اليمني:

وكشفت خطوة الأمم المتحدة إنحيازا علنيا جديدا من قبل المنظمة الدولية إلى جانب السعودية على حساب دماء أطفال اليمن، الذين سبق وصرحت المنظمة أن السعودية أكبر منتهكي حقوقهم.

وقال رئيس معهد الخليج للديمقراطية وحقوق الإنسان يحيى الحديد في تغريدة نشرها على حسابه في تويتر:في الوقت الذي يتم شطب التحالف السعودي من القائمة السوداء الخاصة بقتل الأطفال في اليمن ترتكب #السعودية مجزرة بحق 16 شخص مدني يمني بينهم أطفال في مدينة صعدة اليمنية. جرائم حرب أمام مرأى العالم العاجز عن فعل شيء.

وأضاف:شطب الأمين العام للأمم المتحدة اسم #السعودية من #القائمة_السوداء للكيانات التي ارتكبت تجاوزات بحق الأطفال في #اليمن يشكل انحيازا وتغطية للجرائم التي ترتكبها قوات التحالف بقيادة السعودية بحق الشعب اليمني.

أما منظمة العفو الدولية فقد   قالت إن  إن قيام الأمين العام لـ #الأمم_المتحدة بشطب اسم #المملكة_العربية_السعودية من تقريره السنوي عن الأطفال في النزاعات  يضع الآلية برمّتها موضع تساؤلٍ جدّي.

وأضافت:لعلّ الأمين العام كان يأمل في أن يكون الإعلام منشغلًا فلا يلاحظ هذه الخطوة السياسية بامتياز.

في السياق قال رئيس منتدى البحرين لحقوق الإنسان باقر درويش: ملف انتهاكات #السعودية في ملف الأطفال ثقيل لاسيما جرائم الحرب في اليمن، مثل: #مجزرة_طلاب_ضحيان، في هذه الصورة حقائب الأطفال ملطخة بدمائهم أما الأسوأ كان تبرير قوات التحالف بأنهم نفذوا عملا مشروعا متوافقا مع القانون الدولي، فيما الحقيقة: أجساد الأطفال محترقة ومتمزقة ومتفحمة

 

 

 

مشاركة الخبر: غوتريش يبرئ السعودية من قتل أطفال اليمن على وسائل التواصل