الرئاسة الكورية الجنوبية ترد على شقيقة الزعيم الكوري الشمالي وتصف بيانها بـ ”الوقح”

الرئاسة الكورية الجنوبية ترد على شقيقة الزعيم الكوري الشمالي وتصف بيانها بـ ”الوقح”
الرئاسة الكورية الجنوبية ترد على شقيقة الزعيم الكوري الشمالي وتصف بيانها بـ ”الوقح”

وصف المكتب الرئاسي في كوريا الجنوبية بيانا صدر عن، كيم يو جونغ، شقيقة الزعيم الكوري الشمالي، والنائبة الأولى لرئيس اللجنة المركزية لحزب العمال الحاكم، بأنه وقح وغير منطقي.

ورد مستشار التواصل الشعبي، يون دو هان، في الرئاسة الكورية الجنوبية على وصف شقيقة الزعيم الكوري الشمالي خطابا ألقاه الرئيس الكوري الجنوبي، مون جيه إن، في الذكرى العشرين لإعلان 15 يونيو المشترك، رد بأنه "مثير للاشمئزاز ومليء بالأعذار والتملق للأقوى"، قائلا: "إننا لن نصبر على تصريحات وتصرفات الشمال غير العقلانية".

وشدد هذا المسؤول في المكتب الرئاسي الكوري الجنوبي في هذا السياق على أن تصريحات وتصرفات كوريا الشمالية الأخيرة تقوض بشكل أساسي الثقة المبنية بين زعيمي الكوريتين.

وانتقد المسؤول الكوري الجنوبي بيونغ يانغ بسبب كشفها "عن عرض الجنوب غير المعلن لإرسال مبعوث رئاسي خاص في محاولة لتهدئة التوترات في شبه الجزيرة الكورية"، متوعدا كوريا الشمالية بأنها ستكون مسؤولة عن " عواقب تصريحاتها وتصرفاتها الأخيرة".

يذكرأن كيم يو جونغ، شقيقة الزعيم الكوري الشمالي، كانت توعدت في وقت سابق بإلغاء اتفاقية الحد من التوتر العسكري المبرمة بين الكوريتين في عام 2018، وذلك ردا على سماح سيئول بإطلاق معارضين وناشطين منشورات مناهضة لبيونغ يانغ، عبر الحدود.

وخاطبت شقيقة الزعيم الكوري الشمالي، سيئول معلنة أن كوريا الجنوبية عليها الاستعداد لـ"إلغاء الاتفاقية العسكرية المبرمة بين الكوريتين التي تعد بلا قيمة تقريبا"، في حال فشلت في اتخاذ خطوات فعلية لإيقاف حملة ارسال المنشورات.

مشاركة الخبر: الرئاسة الكورية الجنوبية ترد على شقيقة الزعيم الكوري الشمالي وتصف بيانها بـ ”الوقح” على وسائل التواصل من نيوز فور مي