الصين تحذر من «عواقب» قانون أميركي يفرض عقوبات عليها بسبب الويغور

الصين تحذر من «عواقب» قانون أميركي يفرض عقوبات عليها بسبب الويغور
الصين تحذر من «عواقب» قانون أميركي يفرض عقوبات عليها بسبب الويغور

الصين تحذر من «عواقب» قانون أميركي يفرض عقوبات عليها بسبب الويغور

الخميس - 26 شوال 1441 هـ - 18 يونيو 2020 مـ

الرئيس الأميركي دونالد ترمب مع نظيره الصيني شي جينبينغ (أرشيفية - أ.ف.ب)

بكين: «الشرق الأوسط أونلاين»

نددت الصين بتوقيع الرئيس الأميركي دونالد ترمب على قانون يفوض بفرض عقوبات على المسؤولين عن قمع أقلية الويغور في إقليم شينغيانغ بالصين.
وقالت بكين في بيان نقلته صحيفة الشعب اليومية الناطقة باسم الحزب الشيوعي، إن قانون الويغور لحقوق الإنسان «يسحق القانون الدولي والمعايير الأساسية للعلاقات الدولية ويعد انتهاكاً صارخاً للشؤون الداخلية للصين» بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.
وذكر البيان أن «إجراءات الصين لمكافحة الإرهاب والانفصال والقضاء على التطرف» في المنطقة الغربية البعيدة، حيث تم احتجاز مليون من الويغور وغيرهم من المسلمين من العرقية التركستانية في معسكرات تديرها الحكومة، «تضمن الحقوق الأساسية لجميع الجماعات العرقية في شينغيانغ».
وأضاف بيان الحكومة الصينية أن مشروع القانون الأميركي «يكشف النوايا الشريرة للولايات المتحدة للإضرار بسيادة وأمن الصين وإثارة توترات عرقية وتقويض رفاهية واستقرار شينغيانغ وكبح تنمية وتطور الصين».
وحذر البيان من أن «الصين سترد بقوة ويجب أن تتحمل الولايات المتحدة كل العواقب إذا لم تصحح واشنطن أخطاءها».

>الصين العلاقات الأميركية الصينية

مشاركة الخبر: الصين تحذر من «عواقب» قانون أميركي يفرض عقوبات عليها بسبب الويغور على وسائل التواصل