تفاصيل حول المبادرة السعودية لإنهاء التوتر بين الحكومة اليمنية والانتقالي الجنوبي

تفاصيل حول المبادرة السعودية لإنهاء التوتر بين الحكومة اليمنية والانتقالي الجنوبي
تفاصيل حول المبادرة السعودية لإنهاء التوتر بين الحكومة اليمنية والانتقالي الجنوبي

قالت مصادر مطلعة، اليوم الخميس، إن السعودية اقترحت إطارا جديدا لإنهاء الخلاف المستمر بين الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا والمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات.

ونقلت وكالة "رويترز" عن ثلاثة مصادر على علم بالتطورات قولها، إن الرياض قدمت اقتراحا لتنفيذ اتفاق لاقتسام السلطة توسطت فيه السعودية في نوفمبر تشرين الثاني الماضي لكن تنفيذه تعثر.

وبحسب الوكالة فإن الاقتراح يدعو إلى وقف إطلاق النار في محافظة أبين وإلى إلغاء المجلس الانتقالي حالة الطوارئ(الإدارة الذاتية). وبعد ذلك يعين الرئيس عبد ربه منصور هادي الذي تدعمه السعودية محافظا ومديرا للأمن في عدن ويختار رئيسا للوزراء بهدف تشكيل حكومة يشارك فيها المجلس الانتقالي.

ثم يسحب المجلس الانتقالي قواته من عدن ويعيد نشرها في أبين على أن يتم تشكيل الحكومة بعد ذلك.

وقال اثنان من المصادر إن المجلس الانتقالي الذي تؤيده الإمارات المشاركة في التحالف يريد تشكيل الحكومة قبل نقل قواته.

ولا يزال التوتر مستمرا في جنوب اليمن منذ العام الماضي، عندما بسطت قوات المجلس الانتقالي سيطرتها على عدن ومناطق أخرى من جنوب البلاد.

من جانبه، نفى المجلس الانتقالي الجنوبي تسلم أي مبادرة سعودية لحل الأزمة مع الحكومة.

وقال بيان مقتضب صادر عن الشؤون الخارجية في المجلس الانتقالي: "ننفي استلام أو مناقشة المجلس لأي مبادرة سعودية بشأن تفعيل اتفاق الرياض".

وأضاف: "كما تنفي الشؤون الخارجية للمجلس التوصل لأي اتفاقات (مع الحكومة اليمنية) حتى اللحظة".

واتهم البيان الحكومة وفق اتفاق الرياض برفض تنفيذ التزاماتها، وعلى رأس ذلك تغيير الحكومة، والانسحابات الفورية من محافظتي أبين وشبوة (جنوب)".

في السياق قال المتحدث باسم المجلس الانتقالي نزار هيثم عبر حسابه بتويتر، إن تسريبات رويترز من أساسها غير صحيحة، وقيام قناة الحدث (السعودية) بنقلها والتلاعب بمضمونها هدفه خلق البلبلة وإحباط المقاتلين في الجبهات في ظل ما أسماه" انتصاراتهم المتلاحقة".

ووقعت الحكومة و"الانتقالي" اتفاقا بالرياض، في 5 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019، لحل الإشكالات بين الجانبين عقب سيطرة الأخير على عدن، لكنه لم يفلح في معالجة الأوضاع بالجنوب.

مشاركة الخبر: تفاصيل حول المبادرة السعودية لإنهاء التوتر بين الحكومة اليمنية والانتقالي الجنوبي على وسائل التواصل من نيوز فور مي