الأمن المصري يعتقل حقوقيا ونقابيا بارزا ويخفيه قسريّا

الأمن المصري يعتقل حقوقيا ونقابيا بارزا ويخفيه قسريّا
الأمن المصري يعتقل حقوقيا ونقابيا بارزا ويخفيه قسريّا
>اعتقلت قوات أمن الانقلاب في مصر الحقوقي والنقابي البارز، الطبيب أحمد شوقي عماشة، بعد اقتحام منزله في مدينة دمياط، فجر الأربعاء.

 

عماشة، الذي شغل منصب نقيب الأطباء البيطريين سابقا بمحافظة دمياط، اعتقل في آذار/ مارس 2017، وأفرج عنه نهاية العام الماضي.

 

اللافت أن عماشة رفض في تموز/ يوليو الماضي أن يتم إخلاء سبيله، وطلب من المحكمة إبقاءه في السجن، وذلك لخشيته من أن يتم اختطافه وإخفائه قسريا، أو تعريض حياته للخطر.

 

وقال عماشة لرئيس المحكمة القاضي شعبان الشامي، إن جهاز أمن الدولة سيقوم بإعادة اعتقاله وإخفائه قسريا مرة أخرى وإدراج اسمه في قضايا جديدة.وطالب بتركه في محبسه والسماح لذويه بزيارته بعد منعهم عنه لنحو عام ونصف، وإدخال الأدوية له، وفقا لما نشرته "التنسيقية المصرية للحقوق والحريات" بـ"فيسبوك"، حينها.نجل، عماشة، كتب عبر صفحته بـ"فيسبوك" قبل قليل: "للأسف الشديد تم اعتقال والدي الدكتور أحمد شوقي عبد الستار عماشة فجر الأربعاء وتم اصطحابه إلى جهة غير معلومة"، مؤكدا أنه لا توجد أية معلومة عنه ولا يعرف أسباب الاعتقال.وأضاف نجل عماشة، أنه في الوقت الذي يجب أن تحمي الدولة مواطنيها؛ النظام المسعور يخطف أغلى أبناءه، مشيرا إلى أن "دكتور أحمد الحقوقي المعروف والنقابي كان له كان له دور قوي ومعروف في رصد ومقاومة الأوبئة على مدار عمله في الطب البيطري".

 

 

اقرأ أيضا: جدل بعد حظر مصر تناول الإعلام قضايا سد النهضة وليبيا وكورونا

 

 

مشاركة الخبر: الأمن المصري يعتقل حقوقيا ونقابيا بارزا ويخفيه قسريّا على وسائل التواصل