جريمة بشعه

جريمة بشعه
جريمة بشعه

جريمة بشعه

صديقي وبن حارتي صلاح العثماني كان مغترب في الاردن للعمل وهناك تزوج أردنية وانجب منها طفلين هم سباء البالغة من العمر سنتين وحمودي البالغ من العمر اربع سنوات حدث الطلاق وعاد مع ابنائه الى اليمن منذ سبعة اشهر تزوج امرأة اخري من مدينة اب لتعتني بالأطفال واستاجر لهم بيت في صنعاء وكان يتواجد هو في اب للعمل وطلب الرزق استغلت زوج الأب غيابه وتفننت في تعذيب أولاده حتي يوم امس قامت تلك الزوجة التي نزعت من قلبها الرحمة بتعذيب الطفلة بشكل كبير وخنقها حتي فارقت الحياة وبدم بارد اتصلت تخبر زوجها صلاح بان ابنته سباء توفت والذي اخبرها بان تنزل فوراً مع جثة ابنته من صنعاء الى قريتهم رحبان ليتم دفنها هناك اجتمع الكل واثناء غسل الفتاة من قبل عمتها شكت في الموضوع عندما شاهدت الضرب والتعذيب على جسد الفتاة المسكينة واخبرت ابو سباء واعمامها وتم مواجهة الزوجة والتي اعترفت بالجريمة البشعة بعد عدد من محاولة الانكار أودعت زوجة الأب السجن المركزي بمحافظة أب وتم نقل الطفل حمودي لتلقي العلاج لكن هناك من يحاول اخراجها والضغط على صلاح واسرته للتنازل نتمني من الجميع #مشاركة_القضية والتضامن مع هذه الاسرة والمطالبة بالقصاص العادل

لاتنسى مشاركة: جريمة بشعه على الشبكات الاجتماعية.

الســـــــابق

أخبار ذات صِلة