دور الرواية الخليجية في كشف الخطاب العنصري

دور الرواية الخليجية في كشف الخطاب العنصري
دور الرواية الخليجية في كشف الخطاب العنصري

مثّل الحضور العالمي لقضية العنصرية، بعد الاحتجاجات التي رافقت مقتل المواطن الأميركي من أصول أفريقية جورج فلويد، مناسبة للتنديد بالعنصرية، وكشف خطابها.

وفي الخليج، ومنذ أن توسع هامش حرية التعبير، برز دور الأدب، خصوصاً الأعمال الروائية، في فضح وكشف خطاب العنصرية، وتفكيكه، كما ارتفع اهتمام الروائيين بالقضايا المسكوت عنها، وتسارعت وتيرة الأعمال الجريئة التي تصّدت للعنصرية بأشكالها المقيتة.

ووجدت الرواية السعودية في العنصرية مادة مغرية بالتناول، ويمكن القول إنها ركزت على التمايز بين المناطق، لكن من خلال موقف أو سلوك فردي، وليس من خلال شخصيات تعاني من النبذ والإقصاء.

مشاركة الخبر: دور الرواية الخليجية في كشف الخطاب العنصري على وسائل التواصل