انطلاق مهرجان " أمل وتواصل" للفنون افتراضيا فى روما .. بمشاركة تشكيليين مصريين

انطلاق مهرجان " أمل وتواصل" للفنون افتراضيا فى روما .. بمشاركة تشكيليين مصريين
انطلاق مهرجان " أمل وتواصل" للفنون افتراضيا فى روما .. بمشاركة تشكيليين مصريين

تنطلق فعاليات النسخة الافتراضية الأولى من مهرجان " أمل وتواصل " للفنون، فى العاصمة الإيطالية روما، وذلك يوم 30 يونيو الحالى، بمشاركة  العديد من الفنانين من  20 دولة عربية وأجنبية.

ويأتى المهرجان بمشاركة 137 من التشكيليين والموسيقيين والمسرحيين من دول "مصر، واليمن، ليبيا، لبنان، الأردن، تونس، الجزائر، الكويت، إيطاليا، النمسا، أوكرانيا، الولايات المتحدة الأمريكية، كندا، باكستان، ألبانيا،  فنلندا، المكسيك، سان مارينو"، بتنظيم مجموعة مسلة أرت، والسفارة العراقية فى العاصمة الإيطالية روما.

ويتضمن حفل الافتتاح  عروضاً موسيقية لأعضاء فرقة "عراق الفن" بقيادة الموسيقيين مهند مهدى، وعلى هاشم، بجانب العرض المسرحى "العائد" والذى تقدمه فرقة "قره قوش .. بغديدا للتمثيل" بإشراف الفنان نشأت مبارك، وفيلم قصير بعنوان "أمل وتواصل" من تمثيل مريم بلوز، وماريا كراسيا، وتصوير هناء خضر، وإخراج فردوس بهنام، بجانب معرض الفنون التشكيلية الذى يضم أعمالاً لـ 98 فناناً عربياً وأجنبياً.

يذكر أن "المسلة أرت" هو تجمع فنى استمد اسمه من المسلات المصرية القديمة، الباقية حتى اليوم وسط ميادين عالمية فى قارات العالم، بجانب المعابد التى شيدها ملوك وملكات مصر القديمة فى الأقصر والشرقية وغيرها من المدن المصرية التاريخية.

وتعد المسلات المصرية القديمة، إبداعا هندسيا ومعماريا متميزا من إبداعات المصريين القدماء، حيث شيدت كل مسلة من قطعة واحدة من حجر الجرانيت الوردى الصلد المقطوع من محاجر أسوان فى جنوب مصر.

وقد راعى المهندس المصرى القديم، عند تشييده للمسلة القوانين الهندسية بدقة عالية حتى تقاوم المسلات الهزات الأرضية، والعوامل الطبيعية المختلفة، ولذا فإن المسلات المصرية القديمة، بقيت شامخة تتحدى الزمن، فى كثير من المعابد المصرية القديمة، مثل الأقصر، والميادين العالمية فى كثير من بلدان العالم، مثل  بريطانيا وفرنسا وأميركا وتركيا وإيطاليا وغير ذلك من البلدان التى حرصت أن تمتلك هذا الشكل المعمارى الفريد والغامض من حضارة مصر الفرعونية.

class="d-none">مشاركة الخبر: انطلاق مهرجان " أمل وتواصل" للفنون افتراضيا فى روما .. بمشاركة تشكيليين مصريين على وسائل التواصل