المتحف المصرى بالتحرير يستقبل زواره من جديد .. هل انتهت الآثار من تطويره؟

المتحف المصرى بالتحرير يستقبل زواره من جديد .. هل انتهت الآثار من تطويره؟
المتحف المصرى بالتحرير يستقبل زواره من جديد .. هل انتهت الآثار من تطويره؟

استمرت وزارة السياحة والآثار فى أعمال تطوير وترميم مواقعها الأثرية دون توقف حتى بعد انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، ولكن فى إطار  تطبيق جميع إجراءات الصحة والسلامة بين العاملين بالمواقع والمتاحف الأثرية، ومن بين تلك المواقع المتحف المصرى بالتحرير الذى من المقرر أن تتم إعادة فتحه من جديد بعد توقف نظرًا لجائحة كورونا، فهل تتم أعمال إعادة الفتح وقد انتهت أعمال الترميم والتطوير؟، ولذلك تواصلنا مع رئيس الإدارة المركزية للشئون الهندسية ومشروعات الآثار والمتاحف، وطرحنا عليه سؤال.

قال المهندس وعد أبو العلا، رئيس الإدارة المركزية للشئون الهندسية ومشروعات الآثار والمتاحف، إنه تم الانتهاء من أعمال تطوير الموقع العام للمتحف المصرى بالتحرير، حيث استمرت العمل خلال الفترة الماضية بشكل مستمر، ولم تتوقف الأعمال يومًا واحدًا، حتى بعد انتشار فيروس كورونا، ولكن كانت الأعمال تتم فى إطار الإجراءات الاحترازية اللازمة لمنع تفشى الفيروس بصورة أكبر.

وأوضح المهندس وعد أبو العلا، فى تصريحات خاصة لـ "اليوم السابع"، أن أعمال التطوير تمت بطرق العلمية الحديثة المعترف بها فى العالم، وهو ما يليق بعراقة الحضارة المصرية القديمة وتاريح المتحف المصرى بالحرير الذى يضم كم هائل من القطع الأثرية القديمة.

كما لفتت صباح عبد الرازق،مديرعام المتحف المصري إلى أنه تم الانتهاء من تطوير سيناريو العرض المتحفى بالدور الأول بالمتحف المصرى بالتحرير، للقطع الأثرية ما قبل التاريخ وبداية الأسرات، والتى تتجاوز عددها 200 قطعة أثرية، وسوف يتم افتتاحها خلال الشهور القليلة المقبلة.

class="d-none">مشاركة الخبر: المتحف المصرى بالتحرير يستقبل زواره من جديد .. هل انتهت الآثار من تطويره؟ على وسائل التواصل