هل يتعرض مريض كورونا للانتكاسة بعد التعافى؟ اعرف التفسيرات المحتملة

هل يتعرض مريض كورونا للانتكاسة بعد التعافى؟ اعرف التفسيرات المحتملة
هل يتعرض مريض كورونا للانتكاسة بعد التعافى؟ اعرف التفسيرات المحتملة

لا يزال العلماء حائرون حول تفسير سبب عودة أعراض فيروس كورونا مرة ثانية للمريض بعد شعوره بالتحسن، وقد أكدت منظمة الصحة العالمية من قبل أن بعض المرضى كانوا يعانون مما يبدو أنه "انتكاسة" للأعراض وأن حالات الشفاء من كوفيد 19 قد تستغرق وقتًا أطول من المتوقع، في هذا التقرير نقدم 4 تفسيرات محتملة لانتكاسة الأعراض لبعض مرضى كورونا بعد شعورهم بالتحسن وهل هو انتكاسة أم لا ؟

لماذا يتعرض مريض كورونا للانتكاسة بعد التعافى؟
 

1) قد تكون الانتكاسة ناتجة عن إعادة نشاط الفيروس

بحسب ما ذكر موقع "Vox" تعني كلمة "الانتكاس" عودة ظهور شيء خامد أو غير موجود سابقًا، وافترض العديد من المرضى أنهم يعانون من نوع من إعادة التنشيط الفيروسي.

وفقًا لبيرنارد ب. تشانج، طبيب الطوارئ وعلم النفس في جامعة كولومبيا في مدينة نيويورك، أن "إعادة التنشيط الفيروسي هو مفهوم أن الفيروس الكامن أو" غير النشط "الموجود بالفعل في نظامك" يستيقظ "أو ينتقل إلى مرحلة نشطة ويبدأ في إحداث أعراض لدى المرضى.

التنشيط الفيروسي معروف أيضاً في أمراض أخرى، مثل الهربس، الذي يكون خاملاً ثم يعود للمريض مرة أخرى، لكن هذا ليس جانبًا مثبتًا أو لم يتم التحقق منه بعد في فيروس كورونا الجديد.

 ويعتقد بعض الأطباء أنه من غير المحتمل أن يتمكن كورونا من إعادة التنشيط لأن الفيروس يصيب وينتشر بشكل مختلف عن الفيروسات التي تكون خاملة ثم تنشط.

 في الوقت الحالي، هذا احتمال، لكن ليس لدينا حتى الآن بيانات علمية في كلتا الحالتين.

2) قد تكون ناتجة عن إصابة بالعدوى مرة أخرى

هل يمكن لشخص ما أن يصاب بالفيروس، ويشفى منه تمامًا، ثم يصاب به مرة أخرى؟ .. الجواب سيعتمد على ما إذا كان يمكن للأشخاص تطوير مناعة ضد الفيروس وإذا كان الأمر كذلك ، فإلى متى تظل المناعة؟

يحاول العلماء والباحثون على وجه السرعة الإجابة عن هذا السؤال، حيث تعلق الحكومات في جميع أنحاء العالم الأمل على موجة من المتعافين من المناعة التي تمكنهم من السفر بحرية وإنعاش الاقتصاد.

تبشر الدراسات الحديثة حول المناعة بالخير، ولكن منظمة الصحة العالمية تحذر من عدم وجود ضمان، وجدت إحدى هذه التجارب أن قرود المكاك التي أصيبت مرة واحدة لم تكن قادرة على إعادة العدوى ولكن هذه مجرد دراسة واحدة، ولا يزال هناك الكثير من الأبحاث التي يتعين القيام بها.

من أجل تحديد ما إذا كان البشر يمكن أن يصبحوا محصنين، سيحتاج العلماء إلى مزيد من الدراسة للخلايا B والخلايا التائية (التي تساعد على إنشاء الأجسام المضادة)، وتحسين دقة اختبارات الأجسام المضادة، وتحديد مستوى الأجسام المضادة التي تؤكد مستوى معين من المناعة.

3) قد تكون عودة الأعراض هي المسار الطبيعي لـ Covid-19

قال جيريمي فاوست، طبيب الطوارئ في بريجهام ومستشفى النساء في بوسطن، أن الأعراض الفيروسية الخفيفة غالبًا "تعود أو تزداد سوءًا بعد التعافي في البداية"، مشيراً إلى نزلات البرد كمثال على ذلك.

وأوضح قائلاً: "قد يعاني البعض ببساطة من أعراض فيروس كورونا التي تأتي وتذهب، ولكنها تتحسن ببطء بمرور الوقت، مثل بندول ينفد من الطاقة".

4) قد تكون الانتكاسات متلازمات ما بعد الفيروس المزمنة

كان العديد من المرضى قلقين من أن حالتهم قد تكون مزمنة بسبب طول فترة ظهور أعراضهم ومدى تكرار الانتكاسات.

 قال ناجلي: "خوفي هو أن الانتكاسات تصبح طبيعتي الجديدة وهذا قد يتسبب في أضرار دائمة لي.. لم أسمع حتى الآن قصة شخص يعاني من نفس الأعراض لنفس المدة الزمنية، وعاد الآن ليصبح طبيعيًا كما كان قبل أن يصاب".

على الرغم من مخاوف بعض المرضى من أن أعراضهم لن تنتهي أبدًا ، فإن بعض الأطباء متفائلون ويحثون الأشخاص الذين يواجهون عمليات انتكاس على "عدم الإحباط" على الرغم من أنه يجب عليهم التحدث إلى مقدم الرعاية الصحية إذا كانوا يعانون من حمى عالية أو تورم المفاصل أو إرهاق مستمر.

 وقالوا "بناء على ما نعرفه عن الفيروسات التاجية بشكل عام، من المحتمل جدا أن يتعافى جميع هؤلاء الأفراد بالكامل".

ومتلازمات ما بعد الفيروس قد تكون تفسير محتمل لانتكاس الأعراض لكن هذه المتلازمة ليست شائعة.

class="d-none">مشاركة الخبر: هل يتعرض مريض كورونا للانتكاسة بعد التعافى؟ اعرف التفسيرات المحتملة على وسائل التواصل