أميرات غيرن نظرة المجتمع للعائلات الملكية.. أبرزهن ديانا وكيت ميدلتون

أميرات غيرن نظرة المجتمع للعائلات الملكية.. أبرزهن ديانا وكيت ميدلتون
أميرات غيرن نظرة المجتمع للعائلات الملكية.. أبرزهن ديانا وكيت ميدلتون

قد يظن البعض أن حياة الأميرات تقتصر فقط فى حضور المناسبات الرسمية، واقتناء الملابس من العلامات التجارية الشهيرة وارتداء أغلى المجوهرات فى العالم، لتليق بمكانة العائلة الملكية، ولكن بعض الأميرات غيرن هذه النظرة الكلاسيكية عن العائلات الملكية، من خلال أعمالهن التجارية أو مشاركتهن فى الأعمال الخيرية، وفى إطار هذا السياق، أشار تقرير منشور بموقع "insider"، إلى بعض النماذج البارزة من الأميرات حول العالم.

الأميرة ديانا ..اشتهرت بأعمال الخيرية

عندما بلغت الأميرة ديانا سبنسر من العمر 20 عامًا، تزوجت من الأمير تشارلز في عام 1981، واشتهرت بأعمالها الإنسانية، والتى تضمن زيارة مستشفيات الأطفال ومرضى الإيدز والضعفاء، حتى لقبها العالم بلقب "أميرة الشعب"، وفى نفس الوقت كانت تهتم بشئون أطفالها.


الأميرة ديانا

الأميرة آن..تزوجت من عامة الشعب ورفضت الألقاب الملكية

تزوجت الأميرة آن والتى تنتمى للعائلة الملكية البريطانية، من عامة الشعب رجل يدعى، مارك فيليبس في عام 1973، رغم معارضة العائلة، وقد حرصت الأميرة على عدم حصول أطفالها على ألقاب ملكية، حتى يعيشوا حياتهم بحرية.


الأميرة آن

الأميرة النرويجية مارثا ..بين الجولات الروحانية والأعمال التجارية

تعتبر مارثا لويز هي ابنة الملك هارالد الخامس والملكة سونيا ملكة النرويج، والتى تمكنت من الحفاظ على مكانتها كعضو كبير في العائلة المالكة النرويجية أثناء الخوض في مساعيها الخاصة، والتي تشمل بشكل خاص روحانيتها وقد اشتهرت مؤخراً بجولتها الروحية مع صديقها شامان دوريك فيريت، كما أعلنت مارثا  في وقت لاحق أنها ستتوقف عن استخدام لقب الأميرة فى الأعمال التجارية.


الأميرة النرويجية مارثا لويز

الأميرة استير ..ترشحت لرئاسة الجمهورية بعد انتهاء الملكية
 

لم تكن الحياة سهلة بالنسبة للأميرة إستر كاماتاري، بعد اغتيال والدها الأمير إيجناس كاماتاري عام 1964، والذى اضطرها للهروب إلى باريس، لبدأ حياة جديدة، لتصبح أول نموذج لمرأة سمراء في فرنسا.

وفي عام 2004 ، قررت "إستر"، الترشح للرئاسة وإجراء استفتاء لإعادة النظام الملكي في البلاد، لكنها لم تنجح فى الترشح، الذى أرادت من خلاله التأكيد على إنه لا يوجد شىء مستحيل، وفقاً لما صرحت به لموقع " insider ".


الأميرة استير

الأميرة كيت ..أول أم ملكية تلتقط صور رسمية لأطفالها

تعتبر الأميرة كيت ميدلتون، دوقة كامبريدج ، أول أم فى العائلة الملكية تلتقط صور رسمية لأطفالها، بدلاً من استعانتها بمصور محترف، وتعود بداية ذلك عندما ألتقطت صور للأميرة شارلوت بعد ولادتها في عام 2015 ، ومنذ ذلك الحين وهى تلتقط صور رسمية لشارلوت والأمير جورج ولويس، كل عام بمختلف المناسبات، وترسلها لوسائل الإعلام المختلفة لنشرها.


الأميرة كيت

class="d-none">مشاركة الخبر: أميرات غيرن نظرة المجتمع للعائلات الملكية.. أبرزهن ديانا وكيت ميدلتون على وسائل التواصل