وزير ثانٍ يستقيل من الحكومة اللبنانية بعد انفجار بيروت

وزير ثانٍ يستقيل من الحكومة اللبنانية بعد انفجار بيروت
وزير ثانٍ يستقيل من الحكومة اللبنانية بعد انفجار بيروت

أعلن وزير البيئة والتنمية الإدارية اللبناني، دميانوس قطار، مساء اليوم (الأحد)، استقالته من الحكومة، ليكون ثاني وزير يغادر منصبه بعد الانفجار الضخم في مرفأ بيروت.

وقال قطار، في بيان نقلته وكالة الصحافة الفرنسية: «أمام هول الفاجعة... ومع انسداد أفق الحلول على وقع التجاذبات العبثية وفي ظلّ آليات نظام عقيم ومترهّل أضاع كثيراً من الفرص (...) قرّرت أن أتقدّم باستقالتي من الحكومة».

وكانت قد سبقته وزيرة الإعلام منال عبد الصمد بساعات إلى إعلان استقالتها، وسط تقارير عن توجه عدد من الوزراء للقيام بالخطوة ذاتها.

واليوم (الأحد)، رشق متظاهرون قوات الأمن اللبنانية بالحجارة قرب البرلمان، في ثاني يوم من الاحتجاجات المناهضة للحكومة بعد الانفجار المروع الذي وقع، الثلاثاء الماضي، وقتل العشرات، وأصاب الآلاف.

وقال مراسل لوكالة «رويترز» للأنباء إن مئات يتدفقون على ساحة البرلمان وساحة الشهداء القريبة منها. وقال متظاهر: «نريد أن ترحل الحكومة بأكملها... نريد إجراء انتخابات الآن».

وتسبب انفجار المرفأ في مقتل عشرات، وإصابة آلاف، ودمر مساحات واسعة من المدينة. ودعا المحتجون، الذين كانوا غاضبين من الأزمة الاقتصادية الطاحنة التي تمر بها البلاد، إلى استقالة الحكومة بسبب ما يقولون إنه إهمال أفضى للانفجار.

وأسفر انفجار مرفأ بيروت عن مقتل 158 شخصاً، وإصابة أكثر من 6 آلاف آخرين، كما تحدثت وزارة الصحة عن 21 مفقوداً.

وبحسب السلطات، فإن الانفجار نجم عن حريق في مستودع خُزّن فيه 2750 طناً من مادة نيترات الأمونيوم المصادَرة من إحدى السفن منذ عام 2013. من دون اتخاذ إجراءات الحماية اللازمة.

class="d-none">مشاركة الخبر: وزير ثانٍ يستقيل من الحكومة اللبنانية بعد انفجار بيروت على وسائل التواصل من نيوز فور مي