قاليباف: تعزيز قدرات إيران هو السبيل للوقوف بوجه العدائية الأمريكية

قاليباف: تعزيز قدرات إيران هو السبيل للوقوف بوجه العدائية الأمريكية
قاليباف: تعزيز قدرات إيران هو السبيل للوقوف بوجه العدائية الأمريكية

[19/ اغسطس/2020]

طهران- سبأ:

أكد رئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني محمد باقر قاليباف أن تعزيز قدرات إيران والحفاظ على قوتها هو السبيل للوقوف بوجه العدائية الأمريكية تجاهها.

 وأشار قاليباف خلال الجلسة العلنية لمجلس الشورى اليوم إلى المؤامرات الأميركية المستمرة على إيران وقال إن “هذا يظهر بدون أدنى شك وبأبسط تحليل أن أمريكا مصرة على معاداة الشعب الإيراني.. وسبيل النجاح الوحيد لحفظ مصالحنا أمام هذا العدو هو أن نبقى أقوياء” داعيا إلى عدم الوثوق بالوعود والمزاعم التي يحاول أعداء إيران ترويجها.

من جهتها دعت لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي الإيراني إلى إعادة انشطة منظمة الطاقة الذرية الإيرانية إلى ما كانت عليه قبل عام 2015 في حال لجأت واشنطن إلى آلية العودة التلقائية للحظر على إيران “سناب باك”.

وقالت اللجنة في بيان لها اليوم “في حال تم تفعيل آلية فض النزاع في الاتفاق النووي فعلى منظمة الطاقة الذرية الايرانية إعادة الأنشطة النووية إلى ما قبل الاتفاق النووي وتشغيل أجهزة الطرد المركزي والتسريع في إنتاج الوقود النووي” مشددة على أنه “لا أساس ولا وجهة قانونية للتفسير الذي تقدمه أمريكا لتفعيل آلية فض النزاع في الاتفاق النووي وخصوصا بعد انسحابها منه وعدم تنفيذ التزاماتها”.

ودعت اللجنة مجلس الأمن الدولي إلى مواجهة الأحادية الأمريكية والحفاظ على القوانين الدولية والحيلولة دون فرض أمريكا إرادتها على بقية الدول مبدية استعدادها للتصويت على قانون لاتخاذ الإجراءات اللازمة للرد على واشنطن في حال تفعيل آلية فض النزاع.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن الولايات المتحدة سترد على الفشل الذي منيت به بعد رفض مجلس الأمن الدولي تمديد حظر السلاح المفروض على إيران باللجوء إلى آلية “سناب باك”.

مشاركة الخبر: قاليباف: تعزيز قدرات إيران هو السبيل للوقوف بوجه العدائية الأمريكية على وسائل التواصل من نيوز فور مي