أطعمة تزيد من خطر الإصابة بالحموضة المعوية

أطعمة تزيد من خطر الإصابة بالحموضة المعوية
أطعمة تزيد من خطر الإصابة بالحموضة المعوية
تم نشره منذُ 58 دقائق،بتاريخ: 22-08-2020 م الساعة 12:01:28 الرابط الدائم: https://newsformy.com/news-201894.html في :     بواسطة المصدر :

الحموضة المعوية هي أحد أعراض ارتداد الحمض، وهي حالة يتسرب فيها حمض المعدة إلى المريء، وهو الأنبوب الذي ينقل الطعام والمشروبات إلى معدتك، عادة  لا يستطيع حمض المعدة الهروب إلى المريء بسبب حاجز يسمى العضلة العاصرة للمريء السفلية.

وحسب ما ذكره موقع healthline يلعب النظام الغذائي دورًا مهمًا في الحموضة المعوية، ويمكن للعديد من الأطعمة إرخاء العضلة العاصرة للمريء السفلية ، مما يسمح للطعام بالهروب إلى المريء ويسبب حرقة المعدة، وهناك أطعمة تزيد من خطر الاصابة بالحموضة المعوية وهى:

1:الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون قد تسبب حرقة المعدة عن طريق إرخاء العضلة العاصرة للمريء، وتعمل الدهون أيضًا على تعزيز إفراز CCK ، مما قد يؤدي إلى إرخاء العضلة العاصرة وترك الطعام في المعدة لفترة أطول ، وكلاهما من عوامل الخطر لحرقة المعدة.

2:النعناع ،يسبب حرقة المعدة، فاذا كنت تعاني من حرقة المعدة بعد تناول النعناع ، فمن الأفضل تجنبها.

3: قد تسبب عصائر الحمضيات مثل عصير البرتقال أو الجريب فروت ارتداد الحمض وحرقة المعدة. ومع ذلك ، ليس من الواضح تمامًا كيف يحدث ذلك.

4: تحتوي الشوكولاتة على مركبات الثيوبرومين والكافيين، كلاهما يمكن أن يحفز العضلة العاصرة للمريء السفلية على الاسترخاءويسبب الحموضة.

5:قد يسبب الكابسيسين الموجود في الأطعمة الحارة حرقة المعدة عن طريق إبطاء معدل الهضم. قد تؤدي الأطعمة الحارة أيضًا إلى تهيج المريء ، مما يؤدي إلى تفاقم أعراض حرقة المعدة.

6:الملح، قد يؤدي تناول ملح الطعام أو الأطعمة المالحة إلى زيادة الارتجاع ، وهو عامل خطر للإصابة بحرقة المعدة.

7:يؤدي البصل إلى إرخاء العضلة العاصرة للمريء السفلية ، مما قد يسبب ارتجاع الحمض وأعراض حرقة المعدة .

class="d-none">مشاركة الخبر: أطعمة تزيد من خطر الإصابة بالحموضة المعوية على وسائل التواصل