استطلاع: معظم المديرين راضون عن إنتاجية موظفيهم خلال العمل عن بُعد

استطلاع: معظم المديرين راضون عن إنتاجية موظفيهم خلال العمل عن بُعد
استطلاع: معظم المديرين راضون عن إنتاجية موظفيهم خلال العمل عن بُعد

استطلاع: معظم المديرين راضون عن إنتاجية موظفيهم خلال العمل عن بُعد

الجمعة - 9 محرم 1442 هـ - 28 أغسطس 2020 مـ

رجل وإمرأة يعملان من المنزل خلال تفشي فيروس كورونا في بولندا (أرشيف- رويترز)

نيويورك: «الشرق الأوسط أونلاين»

أعطى وباء كورونا أصحاب العمل حول العالم الكثير من الدروس عن قيمة وجود ترتيبات عمل مرنة للموظفين.
ويقول 83 في المائة من الذين شاركوا باستطلاع رأي أنه حتى بعد انتهاء أزمة اليوم، فإنهم يخططون لوضع سياسات عمل أكثر مرونة، مثل السماح لمزيد من الأشخاص بالعمل من المنزل أو السماح لهم بتعديل جداولهم، وفقاً لشبكة «سي إن إن».
وتأتي هذه النتيجة وفقًا لاستطلاع حديث لما يقرب من 800 صاحب عمل أجرته شركة «ميركير»، وهي شركة استشارية للموارد البشرية ومزايا مكان العمل.
وغالبًا ما كان ينظر إلى العمل من المنزل بتشكك من قبل المديرين والمديرين التنفيذيين الذين افترضوا أنه سيؤدي إلى إنجاز عمل أقل إذا لم يكونوا موجودين للإشراف عليه.
لكن 94 في المائة من أصحاب العمل الذين شملهم الاستطلاع قالوا إن إنتاجية شركاتهم كانت في الواقع هي نفسها (67 في المائة) أو أعلى (27 في المائة) مما كانت عليه قبل الوباء، على الرغم من أن العديد من موظفيهم كانوا يعملون عن بُعد هذا العام.
وبالنظر إلى المستقبل، قال 73 في المائة إنهم يتوقعون أن يستمر ربع القوة العاملة لديهم أو أكثر في العمل عن بُعد عند انتهاء الجائحة. ويتوقع واحد من كل ثلاثة أن يقوم نصف أو أكثر من موظفيهم بذلك. وهذا تحول كبير مقارنة بأيام ما قبل الجائحة، عندما سمح واحد فقط من كل 30 صاحب عمل بذلك.
لكن المرونة لا تتعلق فقط بالمكتب المنزلي مقابل مكتب الشركة. إنه يتعلق أيضًا بوقت إنجاز العمل. هنا مرة أخرى، تقول الغالبية العظمى (72 في المائة) إنهم سيطبقون مرونة أكبر من حيث الساعات - مثل الجدولة المرنة وأسابيع العمل المضغوطة (على سبيل المثال، العمل 10 ساعات يوميًا لمدة أربعة أيام في الأسبوع).
وبالنسبة لآباء الأطفال الصغار، سيكون هذا مهمًا بشكل خاص. أثناء الوباء، قال 60 في المائة من أصحاب العمل إنهم يسمحون للآباء بتعديل جداولهم، بينما قال 22 في المائة إنهم يعطون الآباء فرصة العمل بدوام جزئي إذا لزم الأمر.
وفي الوقت نفسه، يسمح 37 في المائة من المدراء للآباء باختيار الوقت المناسب لقيامهم بعملهم من أجل استيعاب مسؤوليات تقديم الرعاية بشكل أفضل للأطفال خلال اليوم.
كما أشارت الشركات التي شملتها الدراسة إلى بعض العقبات والمخاوف في فكرة مكان عمل أكثر مرونة، كان أكبرها مقاومة القادة والمديرين أو نقص المهارات من جانبهم لإدارة قوة عاملة مرنة، والمخاوف بشأن الحفاظ على ثقافة مكان العمل الحالية.

>أميركا الولايات المتحدة أخبار أميركا فيروس كورونا الجديد الموظفين

مشاركة الخبر: استطلاع: معظم المديرين راضون عن إنتاجية موظفيهم خلال العمل عن بُعد على وسائل التواصل