تنظيم التصحيح يدين بشدة اتفاق التطبيع بين البحريني والكيان الصهيوني  

تنظيم التصحيح يدين بشدة اتفاق التطبيع بين البحريني والكيان الصهيوني  
تنظيم التصحيح يدين بشدة اتفاق التطبيع بين البحريني والكيان الصهيوني  

[11/ سبتمبر/2020]

صنعاء- سبأ:

أدانت اللجنة العليا لتنظيم التصحيح الشعبي الناصري، بشدة اتفاق التطبيع بين البحرين والكيان الصهيوني.

واعتبرت اللجنة في بيان تلقته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) اعلان التطبيع على لسان الرئيس الامريكي ترامب طعنة غادرة  في جسد الأمة العربية والإسلامية.

وأشار البيان إلى ان التطبيع مع الكيان الصهيوني سابقة خطيرة تؤكد ما وصلت إلية  الأنظمة العربية من حالة هوان وتسابق على إرضاء العدو الاسرائيلي ومتاجرة بقضايا الأمة وفي مقدمتها القضية الفلسطينية.

وقال التنظيم  " ان هرولة الأنظمة نحو التطبيع لا يمثل الشعوب الحرة الأبية وإنما يمثل الحكام الخائفين على عروشهم الهشة  وسيدفعون ثمن الخيانة كلفة باهظة".

واضاف أن التطبيع بين البحرين والعدو الصهيوني، ومن قبله التطبيع الإماراتي يأتي ضمن ما يسمى بصفقة القرن واستكمال مخطط تدمير الدول العربية التي كانت ولا تزال تقف في وجه مقاومة خطط التطبيع والتآمر على قضايا الأمة.

ولفت البيان إلى ان خطط  التآمر كانت تتم بشكل سري وأصبحت اليوم في العلن وخير دليل على ذلك العدوان الذي تتعرض له اليمن من الانظمة التي تعلن اليوم مجاهرةً تطبيع العلاقات مع إسرائيل دون حياء أو خجل.

  ودعا التنظيم الشعوب  العربية والإسلامية لرفض كل مشاريع التطبيع مع الصهاينة، والخروج في مسيرات شعبية  غاضبة في كل ارجاء الوطن العربي رفضا لما أقدمت علية دولة البحرين ومن قبلها الامارات.

واعتبر  الصمت والسكوت على مشروع الخيانة البحرينية ومن قبلها الاماراتية من شأنها أن  تشجع أمريكا على تصفية القضية الفلسطينية واستكمال مشروع تدمير عناصر القوة في الوطن وتقسيمه وتجزئته تحت مظلة السلام المزعوم.

مشاركة الخبر: تنظيم التصحيح يدين بشدة اتفاق التطبيع بين البحريني والكيان الصهيوني   على وسائل التواصل من نيوز فور مي