الأطفال المصابون فى الحضانة ينشرون فيروس كورونا فى المنزل بنسبة 25%

الأطفال المصابون فى الحضانة ينشرون فيروس كورونا فى المنزل بنسبة 25%
الأطفال المصابون فى الحضانة ينشرون فيروس كورونا فى المنزل بنسبة 25%
تم نشره منذُ 58 دقائق،بتاريخ: 14-09-2020 م الساعة 12:01:53 الرابط الدائم: https://newsformy.com/news-237696.html في :     بواسطة المصدر :

أفاد تقرير جديد أن الأطفال يمكن أن ينشروا الفيروس،  لكن بحثًا سابقًا من الولايات المتحدة والصين وأوروبا وجد أن الأطفال أقل عرضة من البالغين للإصابة بالفيروس وأقل عرضة للإصابة بأمراض خطيرة عندما يمرضون.كانت هناك أيضًا بيانات تشير إلى أن الأطفال الصغار لا ينشرون الفيروس كثيرًا ، على الرغم من الاعتقاد بأن الأطفال الأكبر سنًا ينشرون الفيروس بسهولة مثل البالغين.


الأطفال فى الحضانة

في الدراسة الجديدة التى نشرت وفقا لموقع "apnews"، ركز باحثون من ولاية يوتا ومركز السيطرة على الأمراض الأمريكية، على ثلاث أماكن في مرافق رعاية الأطفال في مدينة سولت ليك بين أبريل ويوليو، وكان 2 من برامج رعاية الأطفال للأطفال الصغار، والآخر كان معسكرًا للأطفال الأكبر سنًا، وكان متوسط ​​عمر الأطفال في جميع البرامج الثلاثة حوالي 7 سنوات.

في اثنين من المرافق ، تمكن المحققون من إثبات أن عاملًا بالغًا مصابًا قد أدخل الفيروس دون علمه، وخلصت الدراسة إلى إصابة 12 طفلاً بفيروس كورونا في المرافق ، ونشره على 12  فرد على الأقل من 46 من الوالدين أو الأشقاء الذين تواصلوا معهم في المنزل.

وقال الباحثون إن 3 من الأطفال المصابين لم تظهر عليهم أي أعراض ، وأن أحدهم نقله إلى أحد الوالدين الذي تم نقله لاحقًا إلى المستشفى بسبب COVID-19.

هذا النوع من معدل الانتشار - حوالي 25٪ - يتساوى مع دراسات الانتشار في الأسر التي شملت الأطفال والبالغين،  كما يُظهر أن الأطفال الذين ليس لديهم أعراض ، أو أعراض خفيفة جدًا ، يمكن أن ينشروا العدوى ، تمامًا مثل البالغين.

حذر الباحثون أنه ليس من الواضح ما إذا كانت النتائج في البرامج الثلاثة قابلة للتطبيق على نطاق واسع، لم تتضمن الدراسة تحليلًا جينيًا للعدوى الفردية التي قد تعطي صورة أوضح عن كيفية انتشار المرض.

وأضافوا أن العديد من الأطفال المصابين يعانون من أمراض خفيفة وكان اختبار الأطفال محدودًا للغاية ، لذا فمن المحتمل أن يكون أكثر من 25٪ من المخالطين الخارجين مصابين.

قال الدكتور ديفيد كيمبرلين ، أخصائي الأمراض المعدية للأطفال في جامعة ألاباما في برمنغهام ، إن الوباء قد يزداد سوءًا وأكثر تعقيدًا هذا الخريف، وقال: "يجب أن تكون هذه دعوة إيقاظ أخرى لنا جميعًا أننا بحاجة إلى أن نكون مجتهدين ونقوم جميعًا بدورنا".

class="d-none">مشاركة الخبر: الأطفال المصابون فى الحضانة ينشرون فيروس كورونا فى المنزل بنسبة 25% على وسائل التواصل من نيوز فور مي