رئيس وزراء كردستان يندد بـ«هجوم أربيل»... ويدعو الكاظمي لمحاسبة الجناة

رئيس وزراء كردستان يندد بـ«هجوم أربيل»... ويدعو الكاظمي لمحاسبة الجناة
رئيس وزراء كردستان يندد بـ«هجوم أربيل»... ويدعو الكاظمي لمحاسبة الجناة

رئيس وزراء كردستان يندد بـ«هجوم أربيل»... ويدعو الكاظمي لمحاسبة الجناة

الأربعاء - 13 صفر 1442 هـ - 30 سبتمبر 2020 مـ

مسلحون من «الحشد الشعبي» في العراق (إ.ب.أ)

أربيل: «الشرق الأوسط أونلاين»

ندد رئيس وزراء إقليم كردستان العراق مسرور بارزاني باستهداف القوات الأميركية، مساء الأربعاء، في مطار أربيل بصواريخ أخطأت هدفها وسقطت على موقع مجاور تابع لأكراد إيرانيين معارضين، ودعا رئيس وزراء العراق إلى محاسبة الجناة.
وقال بارزاني، على موقع «تويتر»، بحسب وكالة «رويترز» للأنباء: «أندد بشدة بالهجوم الصاروخي الذي وقع الليلة في أربيل، حكومة إقليم كردستان لن تتهاون مع أي محاولة لتقويض استقرار كردستان وردنا سيكون قوياً». وأضاف: «تحدثت مع رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بشأن أهمية محاسبة الجناة».
في غضون ذلك، حمّل جهاز مكافحة الإرهاب في إقليم كردستان قوات «الحشد الشعبي» الموالية لإيران مسؤولية استهداف القوات الأميركية بستة صواريخ أخطأت الهدف ولم ينفجر إلا أربعة منها.
وقال الجهاز، في بيان: «ستّة صواريخ أطلقت من أطراف قرية شيخ أمير التابعة لمحافظة نينوى من قبل (الحشد الشعبي) واستهدفت قاعدة التحالف في مطار أربيل الدولي، حيث يتمركز جنود أميركيون».
من جهته، أعلن الجيش العراقي إن قائد المنطقة التي انطلقت منها الصواريخ أوقف عن العمل وفُتح تحقيق فوري في الواقعة. وحمّل «مجموعة إرهابية» مسؤولية الهجوم الذي لم يؤد إلى «خسائر تذكر» في الأرواح.
وأوضح أن الهجوم انطلق من محافظة نينوى في الشمال باستخدام راجمة صواريخ على ظهر مركبة، مضيفا أنه «صدرت توجيهات عليا بتوقيف آمر القوة المسؤولة عن المنطقة التي انطلقت منها الصواريخ، وجرى فتح تحقيق فوري».

>العراق الحرب في العراق

مشاركة الخبر: رئيس وزراء كردستان يندد بـ«هجوم أربيل»... ويدعو الكاظمي لمحاسبة الجناة على وسائل التواصل من نيوز فور مي