صفية العمري: موهبة الفنان الحقيقي لا تنطفئ إلا بموته

صفية العمري: موهبة الفنان الحقيقي لا تنطفئ إلا بموته
صفية العمري: موهبة الفنان الحقيقي لا تنطفئ إلا بموته

قالت الفنانة المصرية صفية العمري، إن موهبة الفنان الحقيقي «لا تنطفئ إلا بموته»، وأكدت في حديث لـ«الشرق الأوسط»، أنها لن تتنازل عن الظهور في أدوار تليق بها وبمشوارها الفني، ولن تضحي بما حققته.

وقدمت صفية العمري مائة فيلم مع كبار المخرجين، أمثال يوسف شاهين وصلاح أبو سيف، من بينها «المصير»، و«المواطن مصري»، كما وقفت أمام كبار نجوم الفن، أمثال عمر الشريف وأحمد زكي ويحيى الفخراني، ونالت جوائز وشهادات تقدير عديدة، واختارتها الأمم المتحدة سفيرة للنيات الحسنة.

لا تؤمن صفية العمري كثيراً بالحظ فيما حققته، وتقول: «لا أقول عن نفسي إنني محظوظة؛ لأن ما حققته يرجع لاجتهادي، وما دمت أتعامل مع الأمور بجدية وأجتهد قدر استطاعتي فسوف أنجح». وتضيف: «حتى الآن لم أتأثر بإغراءات مادية في عملي، ورغم سنوات احترافي الطويلة، فإنني ما زلت أعمل بروح الهاوية، وهي التي تحكم اختياراتي».

ولا تحب صفية الحديث كثيراً عن الجزء السادس من مسلسل «ليالي الحلمية» الذي أدت دور «نازك السلحدار» فيه، لأنه خرج بتوقيع مؤلف ومخرج آخرين بعد وفاة صاحبيه، وشعرت بالندم لمشاركتها فيه، وتقول بإصرار: «لا أريد الحديث عنه، فقد تعرضت لضغوط شديدة لقبوله».

مشاركة الخبر: صفية العمري: موهبة الفنان الحقيقي لا تنطفئ إلا بموته على وسائل التواصل