جرائمه وصلت الإمارات.. التحقيقات مع “عنتيل المنوفية” تكشف عن مفاجآت لا تحدث حتى بالأفلام

جرائمه وصلت الإمارات.. التحقيقات مع “عنتيل المنوفية” تكشف عن مفاجآت لا تحدث حتى بالأفلام
جرائمه وصلت الإمارات.. التحقيقات مع “عنتيل المنوفية” تكشف عن مفاجآت لا تحدث حتى بالأفلام

آخر تحديث الجمعة 20 نوفمبر 2020

قالت وسائل إعلام مصرية إن التحقيقات فجرت مفاجأة جديدة فى واقعة “عنتيل المنوفية”، إذ تبين ارتكابه عدة جرائم هتك عرض واغتصاب فتيات والتى كشفها تقرير جنائى بالشرطة فى إحدى الدول العربية ووصلت جرائمه حتى الإمارات.

أجهزة البحث الجنائى في مصر تواصل التحقيقات فى واقعة اتهام “وائل م” في قضية اغتصاب سيدة المنوفية وتبين بأنه سبق اتهامه فى قضية اغتصاب في الإمارات وحكم عليه بعقوبة السجن ثم طرده من البلاد ومنعه من دخول البلد.

وكشفت التحقيقات بأنه سبق وأن خطف فتاة بالإسكندرية وقام بالاعتداء الجنسى عليها بخلاف فتاة أخرى بمدينة بورسعيد وجدد قاضى المعارضات بالمنوفية، حبس المتهم 15 يوما على ذمة التحقيقات.

ويشار إلى أن إدارة البحث الجنائى بالمنوفية كانت قد تلقت بلاغا من سيدة اتهمت فيه شخص باغتصابها.

وقالت الضحية إن الحكاية بدأت بنشر المتهم “وائل.م.ا” إعلانًا على موقع إلكتروني يطلب فيه جليسة أطفال من أي مكان في الجمهورية لتربية أولاده بمركز منوف، وأغرى السيدات براتب كبير، وذهبت المجني عليها إلى منزله في المنوفية، إلا أنها فوجئت بعدم وجود أطفال أو أحد بالمنزل وقام بالاعتداء عليها وضربها واغتصبها بالإضافة إلى تصويرها عارية.

وحاول المتهم تهديدها بنشر الصور والفيديوهات التي صورها لها إذا لم يحصل منها على مبالغ مالية، وبالفعل وخوفا من الفضيحة، قامت بإعطائه مبالغ مالية لكي تحصل على الفيديوهات، ولكنه رفض.

كما حاول إجبارها على العمل معه واصطياد السيدات من خلال تلك الإعلانات، وما كان منها إلا وافقت على ما طلبه، لتكوين شبكه للنصب واغتصاب السيدات مستغلًا بحثهن عن عمل.

واتضح أن المتهم يدعي “وائل”، إذ تبين أنه سبق اتهامه في قضية اغتصاب طفلة أثناء تواجده في الإمارات وصدر ضده حكم قضائي بحبسه 6 أشهر وتغريمه 5 آلاف درهم.
وكشفت التحقيقات أن المتهم خطف خطيبة عمه وتدعى “ياسمين” وهرب بها إلى الإسكندرية، واعتدى عليها جنسيا وتركها وفر هاربا.

وأفادت تحقيقات النيابة أن المتهم سبق وحبس فتاة بغرفة بعد ممارسة الرذيلة معها، وسبق اتهامه في قضية اغتصاب أخرى، حيث ألقت سيدة
نفسها من شرف شقتها لحظة استغاثتها بجيرنها أثناء اغتصابها.

كانت نيابة العامة أمرت بحبس المتهم 15 يوما على ذمة التحقيقات، كما أمرت بعرض المجني عليها على الطبيب الشرعي لتحديد أسباب الواقعة، كما استعجلت النيابة تقرير الطب الشرعي بشأن الواقعة.

مشاركة الخبر: جرائمه وصلت الإمارات.. التحقيقات مع “عنتيل المنوفية” تكشف عن مفاجآت لا تحدث حتى بالأفلام على وسائل التواصل