اختتام الورشة الثانية من المهارات الصحفية حول مناصرة قضايا المرأة والمساواة بين الجنسين  

اختتام الورشة الثانية من المهارات الصحفية حول مناصرة قضايا المرأة والمساواة بين الجنسين  
اختتام الورشة الثانية من المهارات الصحفية حول مناصرة قضايا المرأة والمساواة بين الجنسين  

اختتام الورشة الثانية من المهارات الصحفية حول مناصرة قضايا المرأة والمساواة بين الجنسين  

اختتمت في مدينة عدن الورشة الخاصة بالمهارات الصحفية حول قضايا مناصرة المرأة والمساواة  بين الجنسين . الورشة تعد الثانية من نوعها وتأتي ضمن مشروع مكانتي المنفذ من الوكالة الفرنسية لتنمية الاعلام CFI  بالشراكة مع مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي  وبتمويل من الخارجية الفرنسية .

هدفت الورشة علي مدى ستة أيام الي اكساب  13 صحفية وصحفي الخطوات الأساسية لعمل مناصرة إعلامية لقضايا المرأة التي غالبا ما تلاقي التهميش في الإعلام اليمني .

كما تعرف المشاركين على المهارات الصحفية والاخلاقيات المطلوبة لتغطية قضايا النساء و النوع الاجتماعي.

الورشة عمدت على تعزيز حضور النساء واعطائهن الأولوية في المشاركة حيث حضرت 10 صحفيات و 3 من الصحفيين من ثلاث محافظات مختلفة صنعاء ، عدن وحضرموت .

جاءت الورشة كاستجابة لحاجة الاعلام اليمني لخلق مساحة أكبر لحضور قضايا النساء في جميع وسائل الإعلام وتعزيز دورهن الريادي ومناصرة قضاياهن و السعي نحو تحقيق مستوى أفضل من المساواة بين الجنسين .

و من جانبه نوه الأستاذ محمد إسماعيل المدير التنفيذي لمركز الدراسات والاعلام الاقتصادي على أهمية هذه الورشة التي تأتي في إطار مشروع مكانتي ، المشروع الذي يهدف إلى تعزيز حضور المرأة في الإعلام في كل من اليمن و العراق ويقول" حرصنا في هذه الورشة علي استهداف خمس محافظات ، وتأتي أهمية هذه الورشة و أهمية مشروع كمشروع مكانتي في التشبيك بين أصوات صحفية جاءت من محافظات تقع تحت سيطرة قوات مختلفة في فرصة لتوحيد القلم الصحفي اليمني في السعي نحو المساواة بين الجنسين و خدمة قضايا المرأة في أي مكان كانت بعيدا عن كل الانتماءات السياسية".

تقول أبرار بجاش إحدى المشاركات من محافظة صنعاء " الورشة اجابت عن تساؤلاتي في ما يخص مناصرة قضايا المرأة ، أصبح لدي رؤية واضحة عن خطوات اعداد المناصرة إعلامية "

تتابع بجاش" عملت مع مجموعتي علي تحديد قضايا نسوية و سنعمل علي تطبيق ما تعلمناه في الورشة لعمل مناصرة حقيقية ، وارجو استمرار مشروع مكانتي لنتمكن من محورة ما تعلمناه و المتابعة لخلق التغيير الذي نتمناه"

 تواكب الورشة حمله الـ15 يوم لمناهضة العنف ضد المرأة و التي تبدأ في الـ 25 من نوفمبر و حتي 10 من ديسمبر كل عام ، تقول  المدربة مها عوض رئيسة منظمة وجود للأمن الإنساني و عضو اللجنة الوطنية للمرأة و التي عملت على تدريب المشاركين حول مهارة إعداد خطط مناصرة للقضايا النسوية " المرأة تحتاج إلى تسليط الضوء علي قضاياها أكثر من أي وقت مضي ، و الاعلام في اليمن يحتاج لمثل هذه الورش والمشاريع الإعلامية النوعية ، فالحرب الدائرة والنزوح كانت بمثابة عنف مضاعف على المرأة"

وفي نهاية ورشة العمل كان المشاركين قادرين على وضع خطط مناصرة إعلامية  و وضع كافه الخطوات و تحديد الأساليب و تطوير الرسالة بفعالية و استكشاف طرق و أساليب إعلامية جديدة لتطبيق خطط المناصرة في الاعلام وذلك في ضوء التمارين والادوار بإشراف مدربات محترفات في مجال المناصرة والمجال الإعلامي.

يذكر أن مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي منظمة مجتمع مدني غير ربحية تعمل من أجل التأهيل والتوعية بالقضايا الاقتصادية وتعزيز الشفافية ومشاركة المواطنين في صنع القرار والعمل على إيجاد إعلام مهني ومحترف وتمكين الشباب والنساء اقتصاديا وتعزيز دورهم في بناء السلام.

لاتنسى مشاركة: اختتام الورشة الثانية من المهارات الصحفية حول مناصرة قضايا المرأة والمساواة بين الجنسين   على الشبكات الاجتماعية.

المزيد من الصور حول اختتام الورشة الثانية من المهارات الصحفية حول مناصرة قضايا المرأة والمساواة بين الجنسين  :