خطوة جديدة مهمة لتسريع مشاريع التحول الحضري

خطوة جديدة مهمة لتسريع مشاريع التحول الحضري
خطوة جديدة مهمة لتسريع مشاريع التحول الحضري

بتاريخ السبت 26 ديسمبر 2020

تركيا تهدف لتجديد 6.7 مليون مبنى محفوف بالمخاطر ضمن مشروع التحول الحضري

اتخذت الحكومة التركية خطوة مهمة بهدف تسريع عملية التحول الحضري؛ لإعادة إعمار ملايين المنازل المهددة بخطر الانهيار جراء وقوع كوارث طبيعية.

وأفادت مصادر، ، وفق ترجمة موقع “تركيا  الآن”، بأن الحكومة قررت زيادة الحد الأعلى لقروض التحول الحضري من 125 ألف ليرة، إلى 200 ألف، وفق اتفاق بين وزارة البيئة والتحضر ووزارة الخزانة والمالية.

وأوضحت أن سيتم تقديم دعم بشأن الفائدة للقروض المستخدمة من المواطنين، كما سيتم أيضًا توفير الفرصة للدفع طويل الأجل.

وتتواصل الجهود لتجديد 6.7 مليون مبنى محفوف بالمخاطر في جميع أنحاء البلاد.

وستقوم وزارة البيئة والتحضر، التي تهدف إلى إعادة إعمار 300 ألف منزل سنويًا، بإجراء ترتيبات مهمة مع وزارة الخزانة والمالية لتنفيذ القرار.

وأعلن وزير البيئة والتخطيط العمراني مراد كوروم أنهم يخططون لزيادة الحد الأعلى للقرض المدعوم بالفائدة المقدم للمواطنين الذين يعيشون في منازل محفوفة بالمخاطر.

وأشار إلى أن ذلك “من منطلق المخاطر التي تحيط  بتركيا كونها منطقة زلزال”.

وتعهد وزير البيئة بتوفير المشاريع الإعمارية بأسعار فائدة منخفضة ومدفوعات طويلة الأجل.

وفي إطار الاتفاقيات التي أبرمتها الوزارة مع البنوك، اتفقت على فائدة سنوية بقيمة 4% لدعم الإسكان للمواطنين الذين سيستخدمون قروضًا في التحول الحضري.

كما قدمت فرصة لسداد طويل الأجل يصل إلى 120 شهرًا.

جاءت تصريحات الوزير كوروم، خلال حفل وضع حجر الأساس لمشروع الشقق السكنية الذي ترعاه مؤسسة الإعمار التابعة للوزارة (توكي) في أرنؤوطلوك.

ولفت إلى الدعم الذي تقدمه الوزارة بما فيه دعم الإيجار والفائدة والضرائب والإعفاءات من الرسوم وتأجيل الدفع في نطاق التحول الحضري، ولاسيما المشاريع القائمة على  استثمارات البنية التحتية.

وذكر أن الوزارة قدمت دعمًا للإيجارات بنحو 4 مليارات و370 مليون ليرة تركية في جميع أنحاء تركيا.

كما قدمت الوزارة ​​145 مليون ليرة تركية لدعم فوائد القرض للمستفيدين، بالإضافة إلى تقديم إعفاء من رسوم الضرائب و رسوم كاتب العدل ورسوم سند الملكية والضرائب المتعلقة، بنحو 15.5 مليار ليرة تركية.

المصدر: تركيا الآن

اقرأ أيضًا/ مكوناتها “صحية بالكامل”.. السكاكر التاريخية تستعيد بريقها مع رأس السنة

مشاركة الخبر: خطوة جديدة مهمة لتسريع مشاريع التحول الحضري على وسائل التواصل