دعم أميركي لـ«حكم ذاتي وجيش مستقل» لأكراد سوريا

دعم أميركي لـ«حكم ذاتي وجيش مستقل» لأكراد سوريا
دعم أميركي لـ«حكم ذاتي وجيش مستقل» لأكراد سوريا

أكد المبعوث الأميركي السابق إلى سوريا جيمس جيفري، دعم قيام «قوات سوريا الديمقراطية» المدعومة من واشنطن بالتفاوض مع دمشق لإقامة «حكم ذاتي سياسي» واحتفاظها بـ«قوة مسلحة مستقلة عن الجيش السوري».

وقال مسؤول آخر لـ«الشرق الأوسط»، إن واشنطن تتابع التصعيد التركي في شرق الفرات، وتصريحات قادمة من أنقرة، لكنها «ترى أن التوترات الحاصلة في شرق الفرات هي محلية وليست استراتيجية، ولن تغيّر كثيراً من خطوط التماس».

وكان جيفري الذي استقال من منصبه وأصبح مديراً لقسم الشرق الأوسط في مركز «ويلسون»، قد نصح حلفاء أميركا في الشرق الأوسط بـ«عدم قطع شحنات النفط إلى دمشق، أو إعلان الحكم الذاتي أو الاستقلال عن سوريا، على غرار الاستفتاء الكارثي في إقليم كردستان العراق في 2017، أو تعزيز العلاقات مع حزب العمال الكردستاني الذي تعده أنقرة منظمة إرهابية، أو الهجوم على تركيا».

كما نصح المسؤول الأميركي بـ«التفاوض مع دمشق لإقامة الحكم الذاتي السياسي للمنطقة الشمالية الشرقية، مع احتفاظ قوات سوريا الديمقراطية بقوة مسلحة مستقلة عن الجيش السوري»، وهما أمران لم توافق دمشق عليهما، وهي تقترب من أنقرة إزاء رفض «أي كيان كردي»، فيما تحاول موسكو لعب دور الوسيط بين الأطراف الثلاثة.

على صعيد آخر، قُتل خمسة أشخاص في قصف قوات الحكومة السورية آليةً زراعية بريف حماة في وسط البلاد.

class="d-none">مشاركة الخبر: دعم أميركي لـ«حكم ذاتي وجيش مستقل» لأكراد سوريا على وسائل التواصل