خبراء: هذه أنجح طرق منع انتشار عدوى كورونا في ظل غياب العلاج

خبراء: هذه أنجح طرق منع انتشار عدوى كورونا في ظل غياب العلاج
خبراء: هذه أنجح طرق منع انتشار عدوى كورونا في ظل غياب العلاج

بتاريخ الإثنين 28 ديسمبر 2020

عدوى كورونا أصابت أكثر من 81 مليون شخص حول العالم

قال رئيس قسم الأحياء الدقيقة الطبية البروفيسور فاروق أيدين إن أنجح الطرق لتفادي انتقال عدوى فيروس كورونا هي “اللقاح”.

وذكر أيدين، وفق ترجمة موقع “تركيا الآن”، أنه “لن يتخم التخلص من الوباء ما لم يتم تلقي التطعيم ضده”.

ولا تزال أبحاث اللقاح جارية في تركيا والعالم بعد تفشي الوباء، في محاولة للسيطرة عليه.

وفي السياق، أوضح وزير الصحة فخر الدين قوجة أن وزارته وقّعت اتفاقيات لشراء اللقاح المصنع في الصين و ألمانيا، وستبدأ إجراءات التلقيح في أقرب وقت.

ومع تردد بعض المواطنين بشأن تلقي اللقاح، حذر الخبراء بأنه لا يمكن وقف وباء فيروس كورونا بدون ذلك.

وبيّن أيدين أنه في الأمراض التي تسببها الكائنات الحية الدقيقة، يصبح مسار المرض أثقل أو أخف حسب قدرة الكائنات الدقيقة على إحداث المرض.

وأشار إلى أن تأثير فيروس كورونا يختلف من مريض لآخر، ويبلغ معدل الوفيات بين المرضى ​​3 في المائة.

ولفت إلى أن دراسات البحث عن علاج لا تزال جارية، ومن الصعب محاربة تفشي عدوى كورونا إلا عن طريق اللقاح.

وأكد ضرورة وضع حد للإشاعات التي لا أساس لها من الصحة حول اللقاح و أضراره.

وذكر أن المروجين لتلك الإشاعات يُعرضون حياتهم وحياة عائلاتهم للخطر، بالإضافة إلى أن ذلك لن يعود بالنفع على أحد.

وشدد على أن اللقاح هو السبيل الوحيد لمكافحة الوباء، موضحًا أن العملية ستتواصل بشكل أفضل مع إنتاج اللقاح المحلي.

المصدر: تركيا الآن

اقرأ أيضًا/ قرارات جديدة لمجلس الوزراء.. وترقب لبيان من الرئيس أردوغان

مشاركة الخبر: خبراء: هذه أنجح طرق منع انتشار عدوى كورونا في ظل غياب العلاج على وسائل التواصل