الوزير الزعوري : يدعو المنظمات الدولية الداعمة الى قطع صلاتها بصنعاء ونقل مراكزها الرئيسه الى عدن. 

الوزير الزعوري : يدعو المنظمات الدولية الداعمة الى قطع صلاتها بصنعاء ونقل مراكزها الرئيسه الى عدن. 
الوزير الزعوري : يدعو المنظمات الدولية الداعمة الى قطع صلاتها بصنعاء ونقل مراكزها الرئيسه الى عدن. 

الوزير الزعوري : يدعو المنظمات الدولية الداعمة الى قطع صلاتها بصنعاء ونقل مراكزها الرئيسه الى عدن. 

 

اعلام الوزارة/عدن. 

دعا معالي الدكتور محمد سعيد حسن الزعوري وزير الشؤون الإجتماعية والعمل المنظمات الدولية الداعمة الى قطع صلاتها بصنعاء ونقل مراكزها الرئيسة الى العاصمة المؤقتة عدن وتبني مشاريع وانشطة تنموية واضحة الاهداف والمصادر تشمل حصر الاعداد المهولة من الجياع والمحتاجين والمتضررين والشباب العاطل عن العمل واعداد، البرامج للحماية الاجتماعية للاسر الفقيرة وذوي الاحتياجات الخاصة ومناصرة قضايا المرأة وحماية الاطفال والانخراط مع الحكومة الشرعية لدعم جهود، البناء والتنمية ، مؤكداً ان وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل ستسهل كل، الاجراءات القانونية والرسمية وتهيئة الظروف الملائمة لها.

جاء ذلك في الكلمة التي القاها معاليه صباح اليوم بالعاصمة عدن في حفل تدشين دعم منظمات المجتمع المدني الذي ينظمه المجلس التنسيقي الأعلى لمنظمات المجتمع المدني برعاية المجلس الانتقالي الجنوبي.

وتطرق معاليه الى دور منظمات المجتمع المدني خاصة بعد اتفاق الرياض والتي تمثله حكومة المناصفة.. ان لها دوراً محورياً في قيادة عملية التنمية والبناء ونوعية المجتمع وحمايته من المخاطر والنأي به بعيدا عن التوجهات الهدامة التي تتبناها التيارات المنحرفة فكرياً وعقائدياً ، ورفض كل من يحاول استغلال معاناة المواطنين سواء منظمات او جمعيات او افراد لتحقيق مكاسب شخصية لمن يديرونها.. وان الوزارة ساعية لتطبيق القوانين واللوائح ضماناً للسير بالبناء المؤسسي الملتزم بالمبادئ الحقة لخدمة المجتمع بكل مكوناته وفئاته.

واضاف معاليه ان حكومة المناصفة امامها مسؤلية وطنية للبدء بتنفيذ برنامج اعادة تطبيع الحياة وبناء المؤسسات وتفعيل الخدمات وانتهاج السبل الكفيلة للحد من انهيار العملة واعادة الدور الريادي لعدن ، التي يعاني مواطنوها انهيار للخدمات وارتفاع تكاليف المعيشة ويتطلعون الى مستقبل يحفظ حقهم في الحياة والكرامة وتحقيق العدل والمساواة ، مما يتطلب ايضاً على منظمات المجتمع المدني الاسهام في بلورة تصور واضح ودقيق للاحتياجات الانسانية وإقامة شراكة حقيقية مع الاجهزة الحكومية المتخصصة في العاصمة عدن. 

واختتم معاليه كلمته.. ان على لمجلس التنسيق الاعلى للمنظمات توحيد الصفوف وتنسيق الجهود والاسهام في لملمة الشتات في العمل النقابي العمالي .

وكانت الدكتورة نجوى فضل رئيس المجلس التنسيقي الاعلى لمنظمات المجتمع المدني قد القت كلمة في بداية حفل التدشين رحبت من خلالها بمعالي وزير الشؤون الاجتماعية والعمل مفندةً ان المجلس يسعى لتوحيد جهود منظمات المجتمع المدني وفق مبدأ التكامل المجتمعي للحصول على افضل النتائج التنموية وتحقيق الكفاءة والفاعلية وصةلاً للاستدامة التنموية.. 

هذا ويضم المجلس التنسيقي الاعلى لمنظمات المجتمع المدني في عضويته حتى الآن 50 عضواً مابين منظمات ومؤسسات ومراكز وجمعيات ومبادرات ولازال المجال مفتوحاً للبقية.

حضر حفل التدشين عدد من القيادات في المجلس الانتقالي الجنوبي وعدد من مدراء عموم ديوان الوزارة والعاصمة عدن زت صندوق رعاية وتأهيل المعاقين ورؤساء المنظمات والمؤسسات والمراكز والمبادرات المنظوية تحت المجلس التنسيقي.

لاتنسى مشاركة: الوزير الزعوري : يدعو المنظمات الدولية الداعمة الى قطع صلاتها بصنعاء ونقل مراكزها الرئيسه الى عدن.  على الشبكات الاجتماعية.