محافظات صنعاء وذمار والحديدة تقيم فعاليات مركزية بذكرى استشهاد الرئيس الصماد

محافظات صنعاء وذمار والحديدة تقيم فعاليات مركزية بذكرى استشهاد الرئيس الصماد
محافظات صنعاء وذمار والحديدة تقيم فعاليات مركزية بذكرى استشهاد الرئيس الصماد

أقيمت بمحافظة صنعاء اليوم الاثنين، فعالية جماهيرية في الذكرى السنوية الثالثة لإستشهاد الرئيس صالح علي الصماد.

وفي الفعالية، أكد المحافظ عبدالباسط الهادي، أن الرئيس الشهيد الصماد خلد مواقفه في أنصع صفحات التاريخ وستظل الأجيال تستلهم منها معاني التضحية والفداء.

واستعرض جوانب من شخصية الشهيد الصماد ومسيرته وتواضعه وما قدمه من تضحيات في مواجهة العدوان وما كان يتسم به من حكمة وحنكة سياسية في إدارة شؤون البلاد.

وتطرق محافظ صنعاء، إلى أدوار الشهيد الصماد وكيف استطاع أن يوحد الصف الداخلي ويتجاوز معضلات وتحديات أثناء فترة توليه رئاسة المجلس السياسي الأعلى.

ولفت، إلى أن الشهيد جسد خلال مراحل حياته أنصع صور البذل والتضحية والإخلاص .. معتبرا مشروعه الوطني” يد تحمي .. ويد تبني” دليل على رؤيته الثاقبة لبناء الدولة اليمنية الحديثة.

وأشار محافظ صنعاء، إلى أن الشعب اليمني أصبح أكثر تماسكاً وصلابة وأن محاولات العدو للنيل من إرادته ستبوء بالفشل.

من جانبه أشاد وكيل أول المحافظة حميد عاصم، بشجاعة الرئيس الشهيد الصماد وقدراته في تعزيز التلاحم والاصطفاف الوطني في مواجهة صلف وغطرسة العدوان.

وأكد أن اليمن سينتصر على العدوان بصمود وتلاحم أبنائه وأبطاله المرابطين في الجبهات .. لافتا إلى ما تكبده العدوان من هزائم وخسائر منذ أكثر من ستة أعوام.

بدوره تناول عضو رابطة علماء اليمن خالد موسى، مواقف الشهيد الصماد في مواجهة العدوان ومشروعه الوطني لبناء مؤسسات الدولة .. مشيدا بدوره في تعزيز الصمود والإرادة الشعبية.

تخلل الفعالية التي حضرها أعضاء الهيئة الإدارية للمجلس المحلي بالمحافظة ووكلاء المحافظة وأعضاء المجلس المحلي والقيادات القضائية والأمنية ومسؤولي المكاتب التنفيذية والإشرافية ومدراء المديريات والمشائخ والشخصيات الاجتماعية وعدد من العلماء والتربويين، قصيدة للشاعر عبدالباري عبيد، نوهت بتضحيات الشهيد الصماد.

 

في حين نظمت السلطة المحلية والمكتب الإشرافي بمحافظة ذمار ، اليوم ، فعالية خطابية إحياء لذكرى استشهاد الرئيس صالح الصماد، بحضور وكلاء المحافظة وأعضاء السلطة المحلية ومدراء المكاتب التنفيذية وقيادات أمنية وشخصيات اجتماعية.

وخلال الفعالية أكد مشرف عام محافظة ذمار الأستاذ فاضل محسن الشرقي، أن ذكرى استشهاد الرئيس الصماد تأتي في ظل نقلة نوعية في مختلف مجالات مواجهة العدوان .

وأشار إلى أن طائرات الرئيس الصماد تضرب اليوم في عقر دار العدو؛ مؤكدا أن الرئيس الشهيد الصماد جسد المسيرة القرأنية في جميع أقوالة وأفعاله حتى استشهاده.

ولفت الشرقي إلى أن الرئيس الشهيد لم يكن من هواة المناصب والسلطة بل كان رجل مسؤلية وقد رأينا كيف جسدها فيما تركه من أثر خلال عملة ومشروعة ” يد تبني ويد تحمي ” ؛؛ مستعرضا قيم ومبادئ المسيرة في خدمة الناس وتحقيق العدل والرحمة أوساط المجتمع .

وأوضح مشرف عام ذمار ؛ أن جريمة اغتيال الرئيس الصماد جاءت بتوجية من واشنطن لما كان يمثله من خطورة على المشروع الأمريكي في اليمن ..مؤكدا السير على نهج الشهيد الرئيس في مختلف المواقف والمراحل وحتى يتحقق لشعبنا النصر والتمكين بإذن الله تعالى .

ومن جانبه، أكد أمين عام المجلس المحلي بالمحافظة ، الشيخ مجاهد شايف العنسي؛ أن إحياء ذكرى استشهاد الرئيس الصماد محطة للتذكير بمشروعه الوطني والمضي على نهجه في بناء الدولة ومواجهة العدوان حتى يتحقق النصر.

ولفت إلى أن جريمة اغتيال الرئيس الصماد وجميع الجرائم التي ارتكبها العدوان بحق اليمن أرضا وإنسانا على مدى أكثر من سبعة أعوام وخاصة استهداف الأطفال والنساء تعتبر جرائم حرب لا تسقط بالتقادم .

وأشار إلى أن المؤامرة على اليمن كبيرة فمن اغتال الرئيس الحمدي هو نفسه الذي اغتال الشهيد الصماد رجل المسؤولية بمشروعة الوطني يد تبني ويد تحمي .

وبدوره ، أشار القاضي أحمد العنسي إلى أهمية الاقتداء بمواقف وسيرة الرئيس الشهيد الصماد من خلال السير على نهجه في كافة الأعمال ..مؤكدا أن الرئيس الشهيد كان وفيا ومخلصا لوطنه ومجاهدا نزيها، بذل روحه رخيصة في سبيل الله ودفاعا عن الوطن في مواجهة العدوان .

وتخلل المهرجان قصيده شعرية للشاعر أبو روعه الجوفي بحضور وكيل أول فهد المروني وعضو مجلس النواب نجيب الورقي ووكلاء المحافظة عباس العمدي ومحمد عبدالرزاق ومحمود الجبين .

 

إلى ذلك نظمت السلطة المحلية والمكتب الإشرافي بمحافظة الحديدة اليوم فعالية خطابية لإحياء الذكرى الثالثة لاستشهاد الرئيس صالح علي الصماد.

وفي الفعالية استعرض القائم بأعمال المحافظ محمد عياش قحيم جوانب من شخصية الشهيد الصماد ومسيرته الحافلة بالعطاء في خدمة الوطن وتضحياته في مواجهة العدوان.

 

وأشار إلى أن الأجيال ستظل تستلهم من حياة ومواقف الرئيس الشهيد الصماد معاني التضحية والفداء .. لافتاً إلى أن الرئيس الشهيد الصماد أحب محافظة الحديدة وأهلها واستشهد على أراضيها في مواجهته العلنية لقوى العدوان.

وأوضح قحيم أن الشهيد الصماد جسد خلال مراحل حياته أنصع صور البذل والتضحية .. معتبرا استشهاده في محافظة الحديدة بعد تهديد العدوان باجتياحها أصدق معاني البطولة وأرقى أنواع التضحية والفداء.

وتطرق إلى دلالات استشهاد الصماد بمحافظة الحديدة في نفوس أبناء تهامة والذين يمضون اليوم على نهجه في الدفاع عن الوطن وأمنه واستقراره، مشيراً إلى أن مشروعه ” يد تحمي .. ويد تبني” مثل انطلاقة حقيقية لبناء الدولة اليمنية الحديثة.

فيما اعتبر وكيل أول المحافظة أحمد البشري إحياء ذكرى الشهيد الصماد، فرصة لإحياء مشروعه النهضوي” يدٌ تحمي .. ويدٌ تبني”.

وأشاد بالمواقف البطولية للرئيس الشهيد الصماد والتي جعلته هدفاً لقوى العدوان والمرتزقة .. مستعرضاً مواقف من شجاعته قبل وبعد توليه قيادة الدولة، والتي ساهمت في تعزيز التلاحم والاصطفاف في مواجهة صلف وغطرسة العدوان.

بدوره تناول نائب مسؤول وحدة العلماء والمتعلمين بالمحافظة الشيخ علي صومل صوراً من حياة ومواقف الشهيد الرئيس الصماد في مواجهة العدوان.

واستعرض قيم ومبادئ المسيرة القرآنية في خدمة وتحقيق العدل والتكافل المجتمعي .. مؤكداً السير على نهج الشهيد الصماد في مختلف المواقف والمراحل حتى تحقيق النصر.

وقٌدمت في الفعالية بحضور وكلاء المحافظة عبد الجبار أحمد ومحمد حليصي وعلي الكباري ومدير أمن المحافظة العقيد هادي الكحلاني ومدراء مديريات مربع المدينة ومدراء المكاتب التنفيذية والمشائخ والشخصيات الاجتماعية وعدد من العلماء والتربويين، قصيدة للشاعر يونس أبو الحياء، وأوبريت لفرقة الشهيد الصماد.

The post محافظات صنعاء وذمار والحديدة تقيم فعاليات مركزية بذكرى استشهاد الرئيس الصماد first appeared on الحقيقة.

مشاركة الخبر: محافظات صنعاء وذمار والحديدة تقيم فعاليات مركزية بذكرى استشهاد الرئيس الصماد على وسائل التواصل من نيوز فور مي