السيد القائد عبدالملك الحوثي: معركة العدو الإسرائيلي معنا شاملة واستراتيجيته قائمة على تجريدنا من عناصر القوة

السيد القائد عبدالملك الحوثي: معركة العدو الإسرائيلي معنا شاملة واستراتيجيته قائمة على تجريدنا من عناصر القوة
تم نشره منذُ 25 دقائق،بتاريخ: 07-05-2021 م الساعة 12:35:47 الرابط الدائم: https://newsformy.com/news-612505.html في :     بواسطة المصدر :

أكد السيد عبدالملك الحوثي في كلمته ، اليوم الخميس ، بمناسبة يوم القدس العالمي أن معركة العدو الإسرائيلي معنا شاملة، والاستراتيجية التي يعتمدها في مواجهتنا هي تجريدنا من كل عناصر القوة المعنوية والمادية بما يسهل له السيطرة الكاملة علينا بأقل كلفة.. موضحا أن العدو الإسرائيلي يسعى للوصول بنا إلى طاعته وأن يسيطر علينا بشكل شامل ليجعلنا أداة في يده ويستثمر كل إمكانياتنا.
ولفت السيد إلى أن العدو الإسرائيلي يسعى لأن يغير نطرتنا إليه وأن يكسب ولاءنا في الوقت الذي يحمل هو العداء تجاهنا ويواصل سعيه للسيطرة علينا.. كما يسعى العدو الإسرائيلي لأن نكون أمة ضالة على كل المستويات وعبر أساليبه وعملائه، وصولا لزرع عقائد ضالة في الاتجاه العقائدي للأمة .
وأوضح السيد أن النشاط الإعلامي للصهاينة يقوم على تزييف الحقائق ومن أهم ما يركزون عليه التأثير على الرأي العام ، كما يعمل الصهاينة على التضليل المعلوماتي وفي مراكز الأبحاث وتعتمد بعض الأنظمة العربية عليهم فيقدمون لها استشارات غير صائبة ، إضافة إلى ذلك يعمل الصهاينة على نشر الفساد في كل المجالات وفي مقدمتها الفساد الأخلاقي وصولا إلى تفكيك الأسر والمجتمعات لأن هذا يخدمهم في ضرب الروح المعنوية للأمة.
وقال السيد عبدالملك الحوثي : يحرص الصهاينة على تفريق الأمة ونجحوا في إيجاد الحواجز السياسية ووظفوا الخلافات المذهبية ثم بعثروا كل شعب في داخله وشجعوه على المزيد من التفرقة.. مضيفا ان العدو عمل على إغراق الأمة في مشاكلها، ويعملون على تجريدها من كل عناصر القوة المادية اقتصاديا، ولهم دور كبير في بقاء أمتنا مستهلكة لا منتجة.. كما يسعى الصهاينة للتأثير على التوجهات والسياسات الاقتصادية وألا تنهض أمتنا علميا وهذا ما نراه في اغتيالهم للعلماء الإيرانيين وفي انزعاجهم من النهضة العلمية في إيران.
وأضاف السيد ان الصهاينة يصنعون لمنع الأمة من امتلاك القدرات العسكرية، في حين أنهم يمتلكون السلاح النووي وأفتك أنواع الأسلحة.. كما يعمل الصهاينة بشكل جاد لمنع أمتنا من امتلاك قدرات عسكرية وهذا ما نراه في انزعاجهم من إيران، ومن شعبنا اليمني وما بات يمتلكه من قدرات، ومن ترسانة حزب الله والمجاهدين الفلسطينيين .
وأشار السيد إلى أن الصهاينة يسمحون لأنظمة أمتنا أن تمتلك قدرات عسكرية كافية لتنفيذ مؤامراتهم فقط .
وتابع قائلا ” مع كل مؤامرات الصهاينة وسجلهم الإجرامي الكبير واليومي واستهدافهم المستمر للأمة، يقدمون عنوان “السلام” للخداع فقط.. موضحا أن السلام الذي يقدمه الصهاينة ليس من مضمون فعلي سوى الاستسلام لهم وتنفيذ خططهم ومؤامراتهم.

حتميات ثلاث

أوضح السيد أن عبدالملك الحوثي أن العدو الإسرائيلي مهما فعمل فإننا نصل إلى الحتميات الثلاث: هزيمة هذا العدو وسقوطه، خسارة الموالين له، وغلبة عباد الله الواثقين به والمتوكلين عليه.. مؤكدا أن علينا أن نعمل على تحصين ساحتنا الداخلية وتفعيل سلاح المقاطعة للبضائع الأمريكية والإسرائيلية.. موضحا أن سلاح المقاطعة فعال وباستطاعة كل إنسان أن يفعله، وهو من أقل ما يجب فعله.
وأكد السيد أن اتجاه العمالة للعدو اتجاه خاسر، وموقف الجمود يعني الاستسلام وتمكين العدو وتكبيل الأمة.

The post السيد القائد عبدالملك الحوثي: معركة العدو الإسرائيلي معنا شاملة واستراتيجيته قائمة على تجريدنا من عناصر القوة first appeared on الحقيقة.

مشاركة الخبر: السيد القائد عبدالملك الحوثي: معركة العدو الإسرائيلي معنا شاملة واستراتيجيته قائمة على تجريدنا من عناصر القوة على وسائل التواصل