“كتائب القسام” تعلن استهداف تل أبيب بوابل من الصواريخ

“كتائب القسام” تعلن استهداف تل أبيب بوابل من الصواريخ
“كتائب القسام” تعلن استهداف تل أبيب بوابل من الصواريخ

آخر تحديث الأحد 16 مايو 2021

أعلن الناطق الرسمي باسم “كتائب القسام” الفلسطينية، أبو عبيدة، استهداف مدينة تل أبيب بوابل من الصواريخ، تزامنا مع انتهاء مهلة رفع حظر التجوال بالمدينة.

وقال أبو عبيدة في كلمة مقتضبة: “بعد رفع حظر التجول عن تل أبيب.. كتائب القسام توجه الآن ضربة صاروخية كبيرة بعشرات الصواريخ لتل أبيب وضواحيها، وبالتزامن توجه ضربة صاروخية كبيرة بعشرات الصواريخ لأسدود المحتلة ردا على قصف الأبراج المدنية والبيوت الآمنة، وإن عدتم عدنا وإن زدتم زدنا”.

ودوت صافرات الإنذار في جميع أنحاء تل أبيب ومطار بن غوريون، تزامنا مع الإعلان عن الهجوم الصاروخي.

وكان  القائد العام لكتائب “القسام” محمد الضيف، اصدر مساء السبت، أمرًا عسكريًا إلى جميع سكان “تل أبيب”.

وقال الناطق باسم “القسام”، أبو عبيدة، في تصريح صحفي مقتضب: سيتم قصف تل ابيب بدءا من منتصف الليل حتي الساعة05:00 فجرًا بأمر من القائد محمد الضيف.

وكان قد صرّح أبو عبيده إن “(الضيف) أصدر أمرًا يقضي برفع حظر التجول عن تل أبيب ومحيطها”.

وقال أن رفع الحظر “لمدة ساعتين من الساعة العاشرة مساء وحتى الساعة الثانية عشرة ليلا”، وأكد إلى أنه فيما بعد سيعودوا للوقوف على “رجل واحدة”، حسب وصفه.

بدوره أكد الجيش الإسرائيلي، في رسالة وجهها إلى الفصائل الفلسطينية في غزة، أنه “لا يزال بعيدا” عن وقف هجماته على القطاع، مهددا حركتي “حماس” و”الجهاد الإسلامي” بـ”ليلة صاخبة”.

وارتفع عدد شهداء العدوان الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة، والذي بدأ منذ الإثنين الماضي، إلى 145 بينهم 41 طفلا و23 سيدة.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة، أشرف القدرة، في مؤتمر صحفي عقده اليوم في بمدينة غزة. إن عدد شهداء العدوان المتواصل على غزة ارتفع إلى “145 شهيدا؛ بينهم 41 طفلا و23 سيدة”.

وأضاف القدرة أن عدد الإصابات جراء العدوان ارتفع إلى 1100 بجراح متفاوتة الخطورة.

المصدر/ تركيا الآن

مشاركة الخبر: “كتائب القسام” تعلن استهداف تل أبيب بوابل من الصواريخ على وسائل التواصل