النصرة اليمانية للشعب الفلسطيني.. اليمنيون يهبون لنصرة القدس

النصرة اليمانية للشعب الفلسطيني.. اليمنيون يهبون لنصرة القدس
النصرة اليمانية للشعب الفلسطيني.. اليمنيون يهبون لنصرة القدس
تم نشره منذُ 54 دقائق،بتاريخ: 20-05-2021 م الساعة 12:06:25 الرابط الدائم: https://newsformy.com/news-632845.html في :     بواسطة المصدر :

 

 شهدت الأراضي الفلسطينية خلال الايام الماضية العديد من الهجمات العنيفة من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلية، كما شهدت ساحات المسجد الأقصى في مدينة القدس مواجهات عنيفة بين الفلسطينيين وقوات الكيان الصهيوني، بعد اقتحام الأخيرة للمسجد، حيث اشتبك الفلسطينيون مع أفراد الشرطة الإسرائيلية في إطار التصدي للهجوم العنيف الذي شنته القوات الإسرائيلية. وفي ظل هذه التطورات خرجت شعوب العالم الحرة على ارض الواقع وعبر مواقع التواصل الاجتماعي تندد وتستنكر الهجمات الوحشية التي يقوم بها الاحتلال الغاصب ضد الابرياء الفلسطينيين في القدس المحتلة وخاصة حي الشيخ جراح، حيث انطلقت مظاهرات حاشدة في عدة دول عربية، وأوروبية، ولاتينية، دعما لفلسطين في وجه العدوان الإسرائيلي على القدس المحتلة، وقطاع غزة. 

وعلى الرغم من أن اليمن يواجه أزمة غير مسبوقة منذ عام 2015 عندما شن تحالف العدوان السعودي هجومه على أبناء الشعب اليمني الأعزل والتي عُرفت بأنها “أسوأ أزمة انسانية في العالم”، إلا أنهم لم ينسوا الوقوف إلى جانب إخوانهم الفلسطينيين، حيث عمّت العديد من المدن اليمنية المظاهرات الداعمة للشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة، والمنددة بجرائم العدو الصهيوني التي يرتكبها في قطاع غزة وفي القدس الشريف وفي المناطق المحتلة بحق الشعب الفلسطيني ، حيث احتشد ملايين اليمنيين يوم أمس الاثنين في باب اليمن بالعاصمة صنعاء ، وفي 15 ساحة أخرى بعواصم محافظات الجمهورية اليمنية. وفي المسيرة المليونية التي شهدتها العاصمة صنعاء عصر أمس، قام المتظاهرون بتقديم تبرعات مالية للمقاومة الفلسطينية استجابة لدعوة قائد الثورة السيد “عبدالملك بدر الدين الحوثي”، وردد المتظاهرون شعارات منددة بما يتعرض له الشعب الفلسطيني من عدوان من قبل العدو الصهيوني الغاصب، واعتداءاته على المقدسات الإسلامية، وحملوا الأعلام الفلسطينية.. مؤكدين أن القضية الفلسطينية كانت وستظل القضية المركزية والأولى للشعب اليمني رغم ما يتعرض له من عدوان وحصار للعام السابع على التوالي.

وخلال تلك المسيرة الجماهيرية، ألقى “محمد علي الحوثي” عضو المجلس السياسي الأعلى، كلمة رحب فيها بالحشود الجماهيرية والفلسطينيين المشاركين في المسيرة، كما ألقى ممثلو فصائل المقاومة الفلسطينية في صنعاء كلمات حيت الحشود التي خرجت أمس في طول وعرض اليمن، مشيرة إلى اعتزازها بدور الشعب اليمني في دعم الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة. وقال “الحوثي”: “فلسطين منا ونحن منها وعلى دول العدوان أن ترينا حزمها وعزمها في القدس”. وأكد أن التنسيق مستمر مع الفصائل الفلسطينية، مشيرا إلى حديث قائد الثورة بهذا الخصوص، واعتبر في كلمته التي ألقاها في المظاهرة المليونية التي شهدتها العاصمة صنعاء أن اليوم يعتبر يوم موقف من العدو ومن التطبيع، ويوماً لمناصرة القضية الفلسطينية، وأكد أن قضية فلسطين هي قضية الوحدة العربية والإسلامية، وقضية دينية كما أكد عليها قائد الثورة.

وخاطب “الحوثي” دول العدوان التي تشن الحرب متسائلا عن دورها في تحرير فلسطين، وقال “نقول لدول العدوان وغيرها من الدول المتحالفة ضد اليمن، ألا يستحق القدس والأقصى الشريف أن تقدموا من أجله كما فعلتم في حربكم ضد اليمن”. وأضاف: “نحن في الجمهورية اليمنية في ظل عدوان وحصار منذ سبع سنوات وأنتم أعلنتم شروطا لوقف العدوان على بلدنا وزعمتم أنكم من أجلها تقاتلوننا، وإن كنتم تتحركون من أجل أمريكا وإسرائيل لكن نفترض ونسلم أن حربكم جاءت من أجل الشروط التي أعنتموها نقول لكم اذهبوا ونحن حاضرون ونعلن اليوم الاستعداد للتوقف في كل الجبهات التي تعتدون منها علينا على أن تتوقفوا أنتم وتذهبوا إلى فلسطين لتحرير الأقصى الشريف بطائراتكم ودبابتكم ومدرعاتكم، وسنكون إلى جانبكم”. ومضى قائلا: “نريد أن نجد حزمكم وعزمكم في المكان الصحيح وأن نرى قصف الطيران في المكان الصحيح، وأن تغيثوا إخواننا في فلسطين لأنكم تزعمون بأنكم الدول الإقليمية التي تحافظ على العروبة فاذهبوا إلى فلسطين ونحن جاهزون لمساندتكم بقوتنا الصاروخية أو بالمسير أو بأبطالنا في الميادين”.

ومن جانبه، قال ممثل حركة حماس “معاذ أبو شمالة”: “إن الشعب اليمني يؤكد اليوم أن القدس ستظل حية لديه ولن يتخلى عنها”. كما أكد ممثل حركة حماس في صنعاء خلال كلمته في المظاهرة، أن القدس هي قبلة المسلمين الأولى ومسرى الرسول ومعراجه إلى السماء وقلب فلسطين والأمة، وستظل في قلب كل عربي ومسلم حر. وخاطب الجماهير المحتشدة بالقول، “نرفع لكم التحية من أهلنا الصامدين والمجاهدين في ربوع فلسطين الذين ما زالت أصابعهم على الزناد يقارعون المحتل الغاصب ويوقعون به الخسائر”، ولفت إلى أن الشعبين اليمني والفلسطيني جسد واحد وقضيتهما واحدة.. مؤكدا أن الحشود اليمانية تبعث رسالة للعدو الصهيوني مفادها بأن القدس كانت وستظل عربية إسلامية ومن المستحيل أن ينفرد بها الصهاينة. وأضاف “أبو شمالة”، “اليمنيون يؤكدون لأهلهم في فلسطين بأنهم إلى جانبهم ولن يتخلوا عنهم حتى يتم تحرير كل الأراضي الفلسطينية المحتلة، كما أن هذا الخروج يمثل رسالة للمطبعين بأن الأمة ما زالت بخير ولن تسير وراء مشاريعهم الخيانية”.

ومن جهته ألقى ممثل الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في صنعاء “خالد خليفة” كلمة في المظاهرة، أشار فيها إلى أن تصعيد العدو الصهيوني يتزامن مع الذكرى السنوية الـ 73 لنكبة الشعب الفلسطيني، وما تعرض له من مأساة وتهجير لا تختلف عما يقوم به كيان الاحتلال اليوم من ممارسات عدوانية وإرهابية واستهداف للأبرياء والأعيان المدنية في كل الأراضي المحتلة. وأكد أن التصعيد العدواني الصهيوني على الشعب الفلسطيني بشراكة أمريكية خلف مئات الشهداء والجرحى وجعل الكثير منهم بلا مأوى، وأفاد ممثل الجبهة الديمقراطية الفلسطينية بأن الولايات المتحدة هي التي وفرت للكيان الصهيوني الضوء الأخضر لتصعيد عدوانه على الشعب الفلسطيني من خلال صفقة القرن والتغطية على ما يقوم به في الأروقة والمحافل الدولية. وأشاد بموقف أبناء الشعب اليمني الأحرار وقيادتهم الحكيمة من كل القضايا العربية والإسلامية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية وهو موقف نابع من الهوية الإيمانية والقيم الدينية الراسخة للشعب اليمني وقيادته، وأكد أن معركة الشعب الفلسطيني مع الكيان الصهيوني جزء لا يتجزأ من معركة الشعب اليمني مع تحالف العدوان.

وفي يوم النصرة اليمنية للشعب الفلسطيني سجلت عاصمة اليمن صنعاء، وعواصم معظم المحافظات اليمنية حضورا مليونيا من أبناء الشعب اليمني الذين قدموا تبرعات مالية للشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة. فمحافظة الحديدة شهدت عصر أمس مسيرة مليونية حاشدة ، تحت شعار مسيرة نصرة فلسطين ، رفع المشاركون فيها الأعلام الفلسطينية والشعارات المنددة بجرائم العدو الصهيوني. كما أقامت محافظة صعدة مظاهرة ضخمة صباح أمس الاثنين احتضنتها مدينة صعدة تحت شعار “النصرة اليمانية للشعب الفلسطيني”، شارك فيها مئات الآلاف من المواطنين وجمع غفير من العلماء والمشائخ والوجهاء والأعيان ورفعت فيها شعارات المنددة بجرائم العدو الصهيوني وأعلام الشعب الفلسطيني. واحتضنت مدينة حجة مظاهرة ضخمة لأبناء المحافظة نصرة للشعب الفلسطيني ومساندة لمقاومته الباسلة، أكد المتظاهرون الوقوف في خندق واحد مع محور المقاومة في الدفاع عن الأقصى والمقدسات الإسلامية، وأشادوا ببطولات المقاومة الفلسطينية في تجريع العدو الصهيوني مرارة الهزيمة. واحتضنت مدينة الجبين مركز محافظة ريمة ، مظاهرة جماهيرية حاشدة يوم أمس ، شارك فيها مئات الآلاف من أبناء المحافظة الذين قدموا تبرعات مالية للشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة. الجدير بالذكر أن بيان مظاهرات “يوم النصرة اليمانية للشعب الفلسطيني” حيّا البطولات التي تصدرها المقاومة والشعب في فلسطين وأكد بيان المظاهرات التي شهدتها اليمن في أن معركة “سيف القدس” هي معركة الأمة جمعاء وعلى جميع المسلمين المشاركة فيها بكل السبل المتاحة، موضحاً أن ما يحدث من اشتعال للمعارك في الضفة والمناطق المحتلة دليل عملي على إرادة الفلسطينيين للتحرير الشامل ورفض الكيان الصهيوني.

The post النصرة اليمانية للشعب الفلسطيني.. اليمنيون يهبون لنصرة القدس first appeared on الحقيقة.

مشاركة الخبر: النصرة اليمانية للشعب الفلسطيني.. اليمنيون يهبون لنصرة القدس على وسائل التواصل