واشنطن: الطبقة السياسية اللبنانية أهدرت التسعة أشهر الماضية

واشنطن: الطبقة السياسية اللبنانية أهدرت التسعة أشهر الماضية
واشنطن: الطبقة السياسية اللبنانية أهدرت التسعة أشهر الماضية

واشنطن: الطبقة السياسية اللبنانية أهدرت التسعة أشهر الماضية

الجمعة - 6 ذو الحجة 1442 هـ - 16 يوليو 2021 مـ

لبنانيون يتابعون خطاب الحريري (أ.ف.ب)

واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»

ذكر بيان صادر عن وزارة الخارجية الأميركية، اليوم (الجمعة)، أن إعلان رئيس الوزراء اللبناني المكلف سعد الحريري اعتذاره عن تشكيل حكومة جديدة تطوُّر آخر مخيب للآمال للشعب اللبناني.

وأضاف البيان: «من المهم تشكيل حكومة تكون ملتزمة وقادرة على تنفيذ الإصلاحات التي تمثل أولوية الآن. يجب أن تبدأ الحكومة أيضاً في الإعداد للانتخابات البرلمانية عام 2022، التي يتعين أن يتم إجراؤها في الوقت المحدد بأسلوب حر ونزيه».

وتابع البيان: «الطبقة السياسية في لبنان أهدرت الأشهر التسعة الماضية. فالاقتصاد اللبناني يشهد تراجعاً، ولا تقدم الحكومة الحالية خدمات أساسية بأسلوب موثوق منه. يجب على الزعماء في بيروت أن ينحّوا خلافاتهم السياسية جانبا ويشكلوا حكومة تخدم الشعب اللبناني. وهو ما يحتاج إليه شعب لبنان بشدة».

كان الحريري قد قال في حديث إلى قناة «الجديد» التلفزيونية بعد اعتذاره عن عدم تشكيل الحكومة: «لقد تمنيتُ على الرئيس ميشال عون دراسة التشكيلة في 24 ساعة، ولم أفرض شروطي، وهم فهموها هكذا».

كان قد تم تكليف الحريري، في 22 أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، تشكيل حكومة جديدة تخلف حكومة حسان دياب، التي قدمت استقالتها عقب انفجار مرفأ بيروت في أغسطس (آب) الماضي، ولكن تعثّر تأليفها على مدى أكثر من ثمانية أشهر.

class="d-none">مشاركة الخبر: واشنطن: الطبقة السياسية اللبنانية أهدرت التسعة أشهر الماضية على وسائل التواصل من نيوز فور مي