اللجنة الأمنية بتعز تقر ملاحقة المطلوبين أمنياً ومنع العمل بالأراضي البيضاء لمدة عام  

اللجنة الأمنية بتعز تقر ملاحقة المطلوبين أمنياً ومنع العمل بالأراضي البيضاء لمدة عام  
اللجنة الأمنية بتعز تقر ملاحقة المطلوبين أمنياً ومنع العمل بالأراضي البيضاء لمدة عام  

اللجنة الأمنية بتعز تقر ملاحقة المطلوبين أمنياً ومنع العمل بالأراضي البيضاء لمدة عام  

 

*المركز الإعلامي لمحور تعز 

ناقش اجتماع استثنائي للجنة الأمنية بتعز اليوم الأربعاء برئاسة نائب رئيس اللجنة الأمنية اللواء الركن خالد فاضل وحضور رئيس محكمة الاستئناف ورئيس النيابة العامة مستجدات الحالة الأمنية والتطورات الميدانية بالمحافظة. 

ووقف الاجتماع أمام المستجدات الأمنية لا سيما الاحداث المؤسفة التي وقعت في بير باشا يوم امس، والتي نتج عنها سقوط عدد من الضحايا. 

وأقر الاجتماع، انتشار الحملة الامنية وملاحقة المطلوبين أمنيا، ووقف العمل بالأراضي البيضاء لمدة عام .

وشدد الإجتماع على رفع مستوي  التنسيق  بين الأجهزة الأمنية والجيش والقضاء لما من شأنه القبض على المطلوبين أمنياٌ وحماية الممتلكات العامة والخاصة والحفاظ على السكينة العامة.

وفي الاجتماع أكد اللواء الركن فاضل على استنفار كافة الأجهزة واتخاذ الحيطة للحفاظ على الأمن والسكينة العامة، وصيانة حقوق المواطنين و الضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه العبث بالأمن والإعتداء على الحقوق أو الممتلكات العامة والخاصة،  منبها إلى خطورة المرحلة وضرورة تكاتف جهود جميع أجهزة الدولة واستشعار المسؤولية من الجميع كل في موقعه بما يعزز وجود الدولة وفرض هيبتها.

وقال علينا الوقوف بحزم أمام استهداف الجيش والأمن وإنهاء كل المظاهر التي تسيئ للدولة وتهدد السكينة العامة والعمل على تطبيق النظام والقانون، مشيدا في كلمته بدور القضاء ووجه قادة الوحدات العسكرية والأمنية بضبط الأفراد المطلوبين المنتسبين لوحداتهم وتنفيذ الأوامر القضائية بحق المخالفين منهم .

وكانت الحملة الأمنية قد نفذت انتشاراً واسعاً ليلة أمس في منطقة بير باشا عقب اندلاع اشتبكات بين مسلحين .

 

لاتنسى مشاركة: اللجنة الأمنية بتعز تقر ملاحقة المطلوبين أمنياً ومنع العمل بالأراضي البيضاء لمدة عام   على الشبكات الاجتماعية.