الحق في اللجوء بين تحديات الاندماج والعودة في ندوة دولية للاكاديمية الدولية لحقوق الإنسان

الحق في اللجوء بين تحديات الاندماج والعودة في ندوة دولية للاكاديمية الدولية لحقوق الإنسان
الحق في اللجوء بين تحديات الاندماج والعودة في ندوة دولية للاكاديمية الدولية لحقوق الإنسان

الحق في اللجوء بين تحديات الاندماج والعودة في ندوة دولية للاكاديمية الدولية لحقوق الإنسان

_____

نظمت الأكاديمية الدولية لحقوق الإنسان مع المنظمات الشريكة مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الانسان hritc والمركز العربي للتربية على القانون الدولي الانساني وحقوق الانسان ومجموعة بسمة الدولية للمساعدة الانسانية ندوة دولية حول "الحق في اللجوء بين تحديات الاندماج والعودة" والذي شارك فيها عدد كبير من المتخصصين في حقوق الإنسان من مختلف الدول العربية والاوروبية.

وفي مستهل الندوة أشار سعادة السفير عز الدين الاصبحي سفير اليمن لدى المملكة المغربية الشقيقة 
إلى أهمية هذه القضية التي أصبحت من أبرز قضايا العصر والعمل عليها من مقاربة حقوقية تعمل على صون الكرامة الإنسانية.  
وتناول الدكتور محمد أمين الميداني رئيس المركز العربي للتربية على القانون الدولي الانساني وحقوق الانسان ستراسبورغ/فرنسا قضية الحق في اللجوء وحقوق اللاجئين. واستعرض مأمون جمعة عضو لجنة اللاجئين السوريين بلبنان تجربة اللاجئين السوريين في لبنان، فيما استعرض تجربة ألمانيا الدكتور عماد شحادة، دكتور العلاقات الدولية وخبير التنمية البشرية والتطور الاداري –المانيا، وتطرقت أستاذة القانون الدولي في كلية الحقوق المحمدية- جامعة الحسن الثاني الدار البيضاء/المغرب الدكتورة بهيجة جمال، السياسات المغربية الجديدة للهجرة واللجوء. 
وتحدث عن ثم تجربة فرنسا ابراهيم علوش، كما قدمت التجربة الاردنية الدكتورة عبير البريم، رئيسة مركز حبق للتدريب على حقوق الإنسان والتنمية، وتحدثت عن التجربة اليمنية في جنيف الناشطة ليزا البدوي.
وفي حق العودة عرضت المديرة العامة لمجموعة بسمة الدولية الدكتورة غولشان صغلام ورقة حول حق العودة والتحديات التي تواجهه. كما قدم التجربة التونسية منسق البرنامج في المعهد العربي لحقوق الانسان في تونس عبد الناصر النصراوي.
تلاه المحامي أحمد بدوي رئيس المؤسسة المصرية لدعم اللاجئين EFRR الذي عرض التجربة المصرية. واختتمت العروض مع عرض للمحامي هوكر شتو ممثل النجدة الشعبية في العراق، حول التجربة العراقية.
 وتضمنت الندوة التي عقدت على مدى يومين متتاليين عروضاً لتجارب مختلفة في التعاطي مع ملف اللجوء إضافة إلى واقع الاندماج وحق العودة والتحديات التي تعترضه.
وأكد القائمون على الندوة على القيام القيام بصياغة توصيات ومخرجات الندوة ضمن برنامج عمل الأكاديمية في الفترة القادمة، حيث تحتل قضية حقوق اللاجئين أولوية قصوى لدى الأكاديمية الدولية لحقوق الإنسان. الجدير ذكره أن الأكاديمية الدولية لحقوق الإنسان هي مؤسسة دولية أطلقت بمبادرة من المنظمات الشريكة وتعمل على رفع قدرات الناشطين والناشطات في مجال حقوق الإنسان مستهدفة شباب الباحثين في هذا المجال.

لاتنسى مشاركة: الحق في اللجوء بين تحديات الاندماج والعودة في ندوة دولية للاكاديمية الدولية لحقوق الإنسان على الشبكات الاجتماعية.

الســـــــابق

أخبار ذات صِلة